ما هو تأثير العلاج الكيميائي على الحيوانات المنوية - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو تأثير العلاج الكيميائي على الحيوانات المنوية؟
رقم الإستشارة: 2176752

36188 0 569

السؤال

السلام عليكم

أنا مصاب بسرطان الدم (اللوكمياء) عملت زراعة النخاع العظم، واستخدمت الكيماوي أربع جلسات، ويقولون إن الحيوانات المنوية عندي صفر، بسبب الكيماوي.

علماً أن كل شيء سليم في الخصية، غير أنه لا توجد حيوانات منوية، والهرمونات جيدة، وعملت تفتيشا مجهريا، لا توجد حيوانات منوية، لكن توجد خلايا الأم، وخلايا المرحلة الثانية، لكن لا تتطور، بل تتوقف عند المرحلة الثانية، والدكتور أعطاني فتامينات، هل من الممكن وجود حيوانات منوية بعد العلاج أو لا؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبدالله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أخي الكريم: (قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا).

معظم المعالجات الكيميائية التي تستخدم في علاج أمراض الإنسان تؤثر على الخلايا التي تنتج الحيوانات المنوية في الخصيتين، ويكون مقدار التأثير حسب مقدار ونوع العلاج الكيميائي الذي تم أخذه، وأسباب أخذه.

في كل الأحوال يكون هناك تأثير على خلايا تخليق الحيوانات المنوية، وكذلك على طبيعة تكوينها، لطف ورحمة من الله عز وجل أن الخلايا الأم التي من خلالها تخلق الحيوانات المنوية لا زالت موجودة لديك بنسبة أو بأخرى.

قد اتضح من خلال الدراسة العلمية أن من لديهم هذه الخلايا ولم تتأثر يكون نسبة إعادة عملها في تخليق الحيوانات المنوية 50% بعد مرور سنتين على انتهاء العلاج بالكيميائي، وبنسبة تبلغ 80% بعد مرور5 سنوات.

هناك تقنية متبعة للأشخاص الذين تتطلب أمراضهم استعمال العلاج الكيميائي أو الإشعاعي، وخاصة لأولئك الذين يرغبون في الإنجاب، وهو حفظ كمية معقولة من السائل المنوي تحت تقنية معينة، بما يسمى (بنوك المني) قبل التعرض للعلاج، ومن ثم يمكن الاستفادة منها عند الطلب للحقن في الجهاز التناسلي للزوجة، لكي يحدث الحمل بعون الله تعالى، وهذ الطريق متبع في معظم المراكز التي تتعامل بالكيميائي، والإشعاع، وعند طلب صاحب الشأن.

ما دام لديك -والحمد لله- خلايا الأم فالتقنية الحديثة المساعدة للإنجاب تستطيع أن تعامل هذه الخلايا في المختبر بطريقة علمية محددة، لكي تؤدي دورها، ومن ثم تنتج الحيوانات المنوية، ويتم معاملتها مثل معاملة تقنية أطفال الأنابيب.

المهم أن الانتظار إلى أن تستعيد الخلايا الأم مقدرتها على إنتاج الحيوانات المنوية طبيعياً أو بواسطة أي منشطات تستلزم كثيراً من الجهد والمال والوقت، وقد لا قدر الله لا نحصل على النتيجة المرجوة.

أتمنى لك من الله الشفاء والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • عمان اسماعيل المقبالي

    س. ع اخوي انا حالتي نفس حالتك ورحت مستشفا جامع اسلطان قابوس وقالولي كلا سنه بنسويلك جلسه عشان العلاج ومامضموان اني اجيب اعيال عجب ليش كلا سنه جلسه لاكن انا ادعي الوحد الحد ربي اشفيني ربي اشفيني لنك انت الوحيد اشافي ربي ارزقني اذريه اصالحه يارب يارب انت الرزاق

  • السعودية قلب حزين

    السؤال للاسف انطبق علي تماما
    تعالجت بالعلاج الكيماوي في المستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض وعمري 15 سنه ولم يجمدو لي سائل منوي وقتها ولم اكن اعلم بالاشياء المترتبه بعد ذلك مستقبلا لصغر سني واليوم عمري 36 سنه ولي 5 سنوات متزوج ولم ارزق بالذريه تعالجت بكل الطرق وللاسف صفر وعملت عمليه خزعه مجهريه ولم يجدو شيئا والخلايا الام تصل للمرحلة الثانيه وتقف عن العمل وللاسف انا وزوجتي على مفترق طرق من الانفصال دعواتكم لي بالذريه الصالحه اخواني

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: