الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ارتفاع الضغط فهل هناك فرصة للولادة الطبيعية دون القيصرية؟
رقم الإستشارة: 2179238

31894 0 606

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

جعل الله هذا الجهد في ميزان حسناتكم.

أنا حامل في بداية الشهر الخامس، أعاني من ارتفاع الضغط.

السؤال الأول: وصف لي الطبيب الدوميت 4 حبات يوميا250، هل هذه الجرعة مناسبة؟ علما أن ضغطي كان140/90.

السؤال الثاني: ما هي فرص الولادة الطبيعية؟ علما أني ولدت أول مرة بشكل قيصري، ولكن ليس بسبب الضغط ولدت في الشهر الثامن بسبب نقص الماء حول الجنين، ولم أكن أعاني من الضغط.

السؤال الثالث: هل نوم الحامل على ظهرها يؤثر على الجنين.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مختبرات حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الاستشارة السابقة برقم (2171268) بها بعض المعلومات عن ارتفاع الضغط أثناء الحمل والاحتياطات التي يجب على الحامل اتباعها.

دواء الدومت 250 مج من الأدوية الآمنة أثناء الحمل لعلاج الضغط، وقد تصل الجرعات في أول الأمر إلى 4 مرات يوميا، وإلى ما يقرب من 3 جم، أي أكثر من 10 أقراص -قرصين في كل مرة- ولكن لا يستمر الوضع هكذا، بل عندما يتم ضبط الضغط يمكن أخذه فقط قرصا مرتين يوميا، ويجب متابعة الضغط والزلال في البول وفحص السكر بانتظام، ومتابعة الجنين بالسونار، والتعرف على مراحل نموه المختلفة؛ وبالتالي في أول الأمر جرعة 4 أقراص مناسبة لعدة أيام فقط، ثم نقلل الجرعة حسب ارتفاع الضغط.

الولادة القيصرية بسبب مشاكل في الجنين أو قصور في المشيمة لا تمنع الولادة الطبيعية طالما أن حوض المرأة سليم، ومتابعتها جيدة، ولكن كون الضغط لديك مرتفعا قد يحدث ما يسمى بـ (Pre-eclampsia) أو ما قبل تسمم الحمل، وهي لفظة تطلق على الارتفاع الحاد في الضغط والزلال وتورم الأقدام؛ لذلك فالولادة القيصرية هي الأنسب لك، ويمكن تحديد ميعاد الولادة من خلال المتابعة مع الطبيب المعالج.

السؤال الثالث: نظريا نوم الظهر قد يضغط على الشريان الأورطي المغذي للنصف الأسفل من جسمك؛ وبالتالي قد يؤثر على الدورة الدموية للجنين، ولكن ليس بالقدر المزعج، فقد تحتاجين إلى الاستلقاء قليلا على ظهرك، فلا بأس من ذلك، والنوم الأفضل أثناء الليل على الأجناب سواء الأيمن أو الأيسر، مع راحة البطن على السرير حتى لا تجهدي، أو وضعها في الموضع المريح بالنسبة لك.

وفقك الله لما فيه الخير، وأتم لك ولادتك على خير بحوله وقوته.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • تركيا احمد

    بارك الله فيكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً