الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نبضات القلب تتسارع عند المثيرات الجنسية والرياضة.. ما المشكلة؟
رقم الإستشارة: 2181008

44566 0 514

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شخص رياضي، وأمارس الرياضة لساعتين، أو ثلاث في اليوم بشكل عنيف، وأتعرق كثيرا، وكنت لا أنام جيداً، ولا آكل جيدا حتى أن وزني كان ينقص، كذلك كنت أمارس العادة السرية كل يومين أو أحيانا يوميا، وقبل فترة حدث معي تسارع بنبض القلب، وضيق نفس وأنا أمارس الرياضة، فقمت بعمل تخطيط، وأشعة للصدر، وفحص شامل للدم، وتبين أنها سليمة، وبات يحدث معي التسارع في النبض عندما أشاهد ما يثيرني جنسيا، وتوقفت عن مشاهده أي من المثيرات الجنسية، وبت أخاف من أن يحدث لي انتصاب حتى لا يحدث تسارع بالنبض.

وبعدها بفترة بسيطة استمررت على الرياضة دون أكل جيد، أو نوم جيد، وعند ممارستي لكرة القدم حدث معي التسارع، والضيق في النفس، وذهبت لعمل الفحوصات، وتبين أن عندي نقص بوتاسيوم، فأخذت (دريب)، وحبوب البوتاسيوم ومن يومها انتكست حالتي النفسية، ولم أعد أستطيع النوم، وكنت أتردد بين فترة وأخرى على المشفى لعمل تخطيط حتى أني قمت بعمله 8 مرات تقريبا، بعدها لم أعد أستطيع الأكل فعملت منظارا، وتبين أن عندي تقلصات بالمريء فقط، وقمت بعمل فحص إيكو، وفحص مجهود للقلب، وتبين أن عندي ارتخاء في الصمام المترالي، وهو موضوع بسيط، ولكن النفسية لم تتحسن، وأجد صعوبة في أخذ نفس كامل، وعندما أخرجه يخرج مع تنهيدة، ولم يعد يحدث لي انتصاب.

مع العلم أني بعيد عن كل المؤثرات الجنسية، وحتى أحيانا يحدث انتصاب صباحي لا يكون كاملا.

مع العلم أني احتلمت مرتين تقريبا، ولكن الآن منذ شهر لم أخرج المني، وتوقفت عن ممارسة الرياضة منذ شهرين، ولكني مارست المشي لنصف ساعة في يومين، وتعبت تعبا بسيطا لا يذكر، وتوقفت بعدها نهائيا عن ممارسة الرياضة، وقمت بعدها بعمل فحص شامل للدم للكشف عن أي أمراض وكانت- لله الحمد- كلها سليمة.

مع العلم أن زواجي خلال أشهر، وأنا خائف من تسارع النبض خلال علاقتي بزوجتي، وكذلك الانتصاب، وأصبح النبض الآن ليس سريعا، ولكنه قوي أي أنه مع النبضة الواحدة أحس بجسدي يهتز، وكذلك باتت عندي رعشة بسيطة، وأحيانا ضيق نفس، خاصة بعد الأكل.

اليوم ذهبت لممارسة المشي في خلال عشر دقائق تسارع النبض إضافة إلى أني في الفترة الأخيرة أحس بغازات كثيرة، وكذلك أتجشأ كثيرا، وعندي مشاكل في إخراج الفضلات حيث تخرج بقطع صغيرة وبصعوبة بسيطة.

المشكلة الأساسية هي تسارع النبض دون مجهود يذكر، هل هو القولون العصبي، أم ربما الغدة الدرقية؟

آسف على الإطالة، وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Nawaf حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أخي الكريم: من خلال الاطلاع على استشارتك يتضح أن ما تشتكي منه يتعلق بالجهاز الدوري: (القلب والأوردة والشرايين) فأنت تعاني من التسارع في ضربات القلب عند ممارستك للرياضة، وعند ممارستك لكرة القدم، وعند الاستثارة الجنسية، أو ممارسة العادة السرية، واتضح أن عندك ارتخاء في الصمام الميترالي، وتقلصات في المريء، وبعض الأعراض في الجهاز الهضمي، وكلها تسبب في زيادة ضربات القلب فكل هذه الأعراض منشؤها الجهاز الدوري كما أسلفنا.

وأيضا زيادة إفراز الغدة الدرقية لهرمون الثايروكسين يسبب هذه الأعراض مثل تسارع ضربات القلب، وانخفاض الوزن، والتعرق فبالإمكان عمل تحليل لهرمونات الغدة الدرقية.

وعليك بالتواصل مع طبيب الأمراض الباطنية ( قسم الجهاز الدوري)، والغدد الصماء ليتم الفحص السريري، وإذا احتاج الأمر إلى عمل فحوصات أخرى متطورة لكي يتم تشخيص ما تعاني منه.

وعند معالجة السبب سوف تزول بالتالي جميع الأعراض الأخرى، وخاصة ما يتعلق منها بالجهاز التناسلي.

لا تتردد في التواصل مع الأطباء المختصين بأسرع وقت ممكن.

أتمنى لك من الله الصحة والسلامة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً