الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ماذا يعني اختلاف لون الدورة الشهرية؟
رقم الإستشارة: 2183652

7901 0 299

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة أبلغ من العمر 16 عاما، آخر دورة شهرية كانت غريبة، في الأول نزل دم أحمر، ثم زهري، بعدها صار ينزل بنيا، وكان الدم خفيفا جدا.

ماذا يعني ذلك؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ aya حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الدورة الشهرية هي نتاج تعاون بين الغدة النخامية التي تفرز هرمون fsh الذي يساعد البويضة على النمو حتى تصل إلى حجم البويضة الناضجة في حدود 18 إلى 22 ملم، وذلك تقريبا في منتصف الشهر، وعند ذلك يتم إفراز كمية من هرمون LH الذي يقوم بتفجير البويضة، ويساعد على خروجها من المبيض من جرابها في اتجاه قناة فالوب والرحم.

وفي نفس الوقت يقوم جراب البويضة بزيادة إفراز هرمون البروجيستيرون والإستروجين؛ لبناء بطانة الرحم لاستقبال البويضة المخصبة، وعند الفتيات تموت البويضة بعد تقريبا 24 ساعة، وتقل الهرمونات التي تفرز من الجراب، وتبدأ بطانة الرحم في التساقط إيذانا بنزول الدورة الشهرية.

وفي السنوات الثلاث الأولى بعد دورة البلوغ عند معظم الفتيات لا تسير الدورة على النظام السابق؛ لأنه في تلك السنوات تأتي الدورة بدون تبويض، والمسؤول في الغالب عن الدورة هو هرمون الإستروجين وليس الاثنان معا، أي الإستروجين والبروجيستيرون، فتأتي الدورة كيفما شاءت مثل ما يحدث أحيانا معك.

فلا تنزعجي من هذه التغيرات، فقط عليك المحافظة على وزنك؛ لأن زيادة الوزن تؤدي إلى خلل في الدورة الشهرية، واضطرابات في الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية، وبالتالي يحدث بعض التغيرات في الدورة الشهرية، وبالحفاظ على الوزن وبعد التقدم في العمر في العام القادم -إن شاء الله-؛ سوف تنتظم الدورة الشهرية، وتنتظم عملية التبويض والهرمونات.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً