الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الوحمات في كل مكان من جسمي فما العمل؟
رقم الإستشارة: 2185068

7152 0 304

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة أبلغ من العمر 22 عامًا، أعاني من انتشار الوحمة في كافة أنحاء جسمي، فلا توجد منطقة إلا وبها هذه الوحمة، وهي تأخذ أشكالًا مختلفة عرضية وطولية، وأحجامها متوسطة، وأكثرها صغيرة، وهي منتشرة في كافة الجسم، ولونها مائل إلى البني، وتوجد منذ ولادتي، والكل يقول لي: فيهم وحمة واحدة وفي مكان واحد، فلماذا هي منتشرة بهذه الطريقة؟ حتى أن وجهي فيه مثل البقع الصغيرة، ولم تسلم منطقة من جسمي، فما الحل؟

أرجو إفادتي، فقد سببت لي أزمة نفسية، وإذا تزوجت فكيف سوف يقبل زوج بهذا الشكل؟ علمًا أن ملامحي جميلة، وأريد أن أرى بشرتي صافية، فأفيدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ بسمة أمل حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من الصعب الوصول إلى التشخيص الدقيق لمشكلتك بدون أخذ التاريخ المرضى لظهور تلك الوحمات، والفحص الإكلينيكي الجيد لها، وربما أخذ عينة جلدية لفحصها تحت الميكروسكوب، وتوجد أنواع كثيرة من الوحمات لكل منها أسلوب في المتابعة؛ لتجنب أي تغيرات غير محمودة بها، وكذلك أسلوب العلاج المناسب لها، وتوجد تقنيات حديثة في العلاج من أجهزة الليزر وجراحة وغيرها، فلا تقلقي، ولكن قومي بزيارة طبيب أمراض جلدية مشهود له بالكفاءة؛ للقيام بما ذكرته سابقًا، وشرح سبل العلاج المتاحة بعد الوصول إلى التشخيص الدقيق لتلك الوحمات، وقد يكون عدم العلاج والتكيف مع المشكلة التي تعانين منها، والمتابعة كل فترة زمنية محددة أحد الخيارات في بعض الأحوال.

ووفقكم الله، وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية سميه

    انانفس الحكايه بس بالجهه اليسار

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً