الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بلعت حشوة أسنان فهل هناك ضرر على الجنين؟
رقم الإستشارة: 2189391

33265 0 515

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا حامل في الشهر السادس، كان عندي أضراس بها تسوس، فوضعت لي الطبيبة حشوة مؤقتة، ولكنها تهالكت وبلعتها دون قصد، فهل هذه الحشوة تحوي موادًا كيميائية تضر الحمل والجنين؟ كما أن لثتي تنزف دمًا طوال الوقت، فهل هناك خطورة عند بلع الدم؟

ولقد أجرى طبيب الأسنان تنظيفًا لأسناني من الجير، ووصف لي دواء: روتاسي 60 ثلاث مرات باليوم، فهل هو آمن على الحمل؟ ولقد تناولت هذا الدواء لمدة أسبوعين، ولكن النزيف لم يتوقف، فهل أتوقف عن تناوله، أم أستمر عليه؟ وهل استخدام لبوس جينو دكتارين 400 في الشهر الثالث من الحمل يضر بالجنين؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نهلة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أختي الكريمة: ليس هناك أي ضرر على الحمل والجنين - إن شاء الله تعالى - وذلك بسبب بلعك لجزء من الحشوة المؤقتة، فلا تقلقي.

أما بالنسبة لسؤالك الثاني: لا داعي لبلع الدم، ولكي تتخلصي من نزف الدم من اللثة فعليك بالعناية الفموية الجيدة وذلك بالتالي:

1- تفريش الأسنان ثلاث مرات باليوم على الأقل.

2- استخدام المضامض الفموية المطهرة للفم.

3- استخدام أيضًا المسواك - عود الأراك - فالزيوت والمواد الموجودة فيه جيدة جدًّا للثة.

4- تناول الفيتامين ث، بالإضافة إلى الخضراوات الطازجة, والفاكهة التي فيها فيتامين ث.

5- لا تنسي - أختي الكريمة - أن المرأة الحامل يحصل لها تغيرات هرمونية في جسمها، وأكثر ما تظهر هذه التغيرات الهرمونية باللثة, فتصبح اللثة نازفة, ومتورمة, وأكثر احمرارًا ومنتفخة أو منتبجة.

وكل هذا التغيير باللثة ينتهي بعد الولادة - بإذن الله تعالى - ولكن عليك بالعناية الفموية الجيدة - كما ذكرت لك سابقًا -.

بالنسبة لسؤالك الثالث: أنصحك بعمل العناية الفموية الجيدة مع استخدام المضامض الفموية المطهرة للفم فقط.

بالنسبة لسؤالك الرابع: أكرر لا داعي لاستخدام أي دواء أثناء الحمل إلا للضرورة، وأنصحك بعمل العناية الفموية الجيدة مع استخدام المضامض الفموية المطهرة للفم.

أتمنى لك الشفاء العاجل، مع أطيب الأماني.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً