الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صعوبة في إخراج البول.. هل للزيروكسات دور في ذلك؟
رقم الإستشارة: 2189658

7502 0 372

السؤال

برغم من أن مثانتي تكون ممتلئة إلا أنني لا أستطيع إخراج البول مباشرة، كما أنني أعاني من صعوبة في إخراجه، علما بأني أتناول حبوب السيروكسات مرة واحدة يوميا بجرعة 50 mg، وحبوب فيكسال أكس أر مرة واحدة يوميا بجرعة 150 mg.

لا أعلم إن كان لهذه الأدوية علاقة بمشكلتي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ nor حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

عادة لا تسبب هذه الأدوية مشاكل في التبول، ولكن الحالة النفسية، أو الأعراض الجانبية النفسية المصاحبة للأدوية قد تؤثر على التبول بشكل عام سواء بكثرة التبول أو قلته.

وقد تسبب هذه الأدوية إمساكا مما يؤدي إلى احتقان الحوض، وبالتالي التأثير على المثانة البولية.

واحتقان الحوض ينتج عن كثرة الاحتقان الجنسي، أو كثرة تأجيل التبول، أو التهاب المثانة، أو الإمساك المزمن، أو التعرض للبرد، حيث إن احتقان الحوض يؤدي إلى شعور غير مريح في منطقة العانة، والأماكن المحيطة بها بسبب امتلاء الحوض بالدم, كما أن احتقان الحوض يؤدي إلى حجز قطرات من البول في عنق المثانة، وبالتالي يكون هناك شعور بعدم الإفراغ الكامل.

وبالتالي فلا بد من الابتعاد عما يثير الغريزة، والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك، وتفادي التعرض للبرد الشديد أو الإمساك.

ويمكن تناول علاج يزيد من قوة انقباض المثانة البولية مثل الـ Ubretid tab قرص مرتين يوميا, وذلك إذا كان تفريغ البول صعبا بدرجة كبيرة، وذلك حتى تتحسن الحالة، ويتم وقف العلاج بعد ذلك.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً