تورم صغير يشبه الخرز في أسفل الرقبة.. ما مدى خطورته - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تورم صغير يشبه الخرز في أسفل الرقبة.. ما مدى خطورته؟
رقم الإستشارة: 2192898

32485 0 470

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أريد سؤالكم عن حالة بنت أختي البالغة من العمر ثلاث سنوات، لاحظنا عليها منذ شهر تقريبا وجود تورم صغير جدا يشبه الخرز في أسفل رقبتها من الجهة اليمنى لا يرى، ولكن عند لمسه نحس به، ذهبنا بها إلى طبيب أطفال، فأجرى لها أشعة صوتية، وأخبرنا أن هذه غدد لمفاوية، ووصف لها مضادا لمدة 10 أيام، وطلب منا إجراء تحاليل دم لمعرفة السبب، وأجرينا التحليل، لكن لم تظهر النتائج إلى الآن، وهذا الأمر حصل بعد تعرضها لنزلة معوية، وارتفاع في درجة الحرارة، ولكن هذا التورم لم يظهر إلا بعد فترة شبه طويلة من شفائها من النزلة المعوية.

أريد الاستفسار منكم، هل هذا الأمر خطير -لا سمح الله-؟ وما هي مسبباته؟ وما هي الفحوصات التي لابد من إجرائها؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ وعد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الغدد الليمفاوية هي أحد وسائل الدفاع عن الجسم، وهي جزء من الجهاز المناعي؛ لذا عند حدوث أي نوع من الالتهابات في الجسم تتورم هذه الغدد سواء كان الالتهاب بسبب بكتيريا أو فيروس، أو طفيليات، وقد تستمر إلى فترة طويلة بعد تحسن الالتهابات، وعند الأطفال وبخاصة من تكون أوزانهم قليلة قد تجد هذه الغدد محسوسة حتى في حالة عدم وجود التهاب بها ؛لأنها موجودة أصلا في هذه الأماكن.

وعند حدوث التهاب بكتيري يمكن أن تتحسن الغدد باستخدام مضاد حيوي، أما في حالة الفيروسات فبالطبع لا تستخدم المضادات الحيوية، ويمكن أن تتحسن بمرور الوقت، وقد تحتاج الغدد المتضخمة إلى العلاج في حالة الالتهابات الشديدة، وفي أغلب الأحيان لا تسبب مشاكل بعيدة المدى، ويمكن أن تحتاج إلى فحوصات إضافية إذا كان الحجم كبيرا جداً، واستمر إلى فترات طويلة، وإذا صاحبته أعراض أخرى كارتفاع درجة الحرارة وغيرها.

أما الحجم الذي ذكرته فهو صغير، وتحتاج إلى المتابعة فقط، ولا يوجد ما يقلق بعون الله.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً