الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أتخلص من البقع الحمراء الموجودة على ساقي؟
رقم الإستشارة: 2195337

10040 0 362

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا فتاة عمري 20 سنة.

أعاني من بقع حمراء اللون على ساقي، وأيضاً وجود أوردة زرقاء وخضراء على أماكن متفرقة من جسمي.

عند الضغط عليها تختفي لثوان ثم تعود، ومع البرودة تزداد وتصبح أغمق، ومع ارتفاع درجة الحرارة تختفي، كذلك عند الاستيقاظ من النوم، تكون مختفية تماماً.

راجعت طبيبة جلدية، وأجريت عملية ليزر بجهاز (plused dye )، ولكن جلسة واحدة فقط، وكانت بلا نتيجة.

راجعت طبيب أوعية دموية، فأخبرني بعدم وجود علاج أكيد، وأعطاني دواء (daflon 500 , hirudoid)، ولكنني لم أتناوله، الآن نفسيتي تعبة من هذه الحالة.

سؤالي: ما هو العلاج المناسب؟

شكراً جزيلاً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ خضراء محمد مصطفى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أختي الكريمة: أنت الآن تحتاجين إلى تشخيص الحالة التي تعانين منها - من البقع الحمراء، والزرقاء، والخضراء – قبل التسرع لإيجاد الحل.

فالأعراض التي تصفينها، قد تكون هناك بعض (الوحمات)، وخاصة تلك التي موجودة منذ الولادة، ومعها تمدد في الأوردة والشعيرات الدموية في الساقين، وبقية مناطق الجسم، ولو كانت الاستشارة مدعمة بصورة لتك المناطق، لساعد ذلك على التشخيص، ومن ثم على إبداء الرأي في المشكلة، على كل حال العلاج التي تم وصفه لك من قبل طبيب الأوعية الدموية، يدل على أن هناك تمدد في أوردة الساقين، والشعيرات الدموية، في تلك المناطق.

وإذا كان عرض هذه الشعيرات الدموية، والأوردة المتمددة كبيراً, فالعلاج بالليزر في مثل هذه الحالات لا يعطي نتيجة تذكر، وقد يكون التدخل الجراحي أو الحقن التي تقلص هذا التمدد: هو الحل العملي، في مثل هذه الحالات.

وعقار (daflon 500)، الذي تم وصفه لك، قد يساعد في تقلص تلك الأوردة، والشعيرات الدموية، ولكن يحتاج الأمر إلى فترة علاج ليست بالقصيرة.

أما البقع الحمراء، فقد تكون وحمات أو شيئا آخر، يحتاج إلى التشخيص الصحيح عند طبيب الأمراض الجلدية أو طبيب جراحة التجميل، وعندما يتم التشخيص الصحيح، فبالإمكان وصف العلاج الصحيح.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً