الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رائحة كريهة تصاحب دم النفاس، فما السبب والعلاج؟
رقم الإستشارة: 2199012

60272 0 605

السؤال

السلام عليكم...

أنا سيدة متزوجة عمري 26 سنة، ومرضعة. ولدت منذ خمسة عشر يوماً، ومنذ يومين ألاحظ رائحة كريهة جداً مع دم النفاس، ولا أستطيع الذهاب للطبيب لظروفي الصحية.

سؤالي: ماذا أستطيع أن أستخدم من تحاميل أو مضادات، لحل مشكلتي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يجب متابعة قياس درجة الحرارة بشكل يومي؛ لأن ارتفاع درجة الحرارة، مع الإفرازات كريهة الرائحة بعد الولادة، يشير إلى التهاب في بطانة الرحم الداخلية ( endometrium )، أو حدوث ما يعرف بحمى النفاس، أو حدوث التهاب في المسالك البولية، ولذلك يفضل عمل تحليل ومزرعة للبول مع أخذ عينة من إفرازات الفرج للتحليل.

ولكن مبدئياً إذا تعذر الذهاب إلى الطبيب، أو المستشفى، فيمكن أخذ المضادات الحيوية في صورة حقن، وهي (جاراميسين 80 ملغ)، حقنة كل ( 12) ساعة، لمدة أسبوع على الأقل مع كبسولات (أوجمينتن 1 ملغ)، كل ( 12) ساعة، مع (فلاجيل 500 ملغ) قرصاً، كل (8) ساعات، للسيطرة على الميكروبات ومنع حدوث حمى النفاس، وإن كان الأفضل هو زيارة المستشفى أو الطبيب، وعمل التحاليل والمزرعة اللازمة، ولا قلق -إن شاء الله- على الطفلة مع الرضاعة الطبيعية.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: