الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل أمراض القلب وراثية تؤثر على الأجيال؟
رقم الإستشارة: 2200350

11059 0 356

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله...

قريبتي تقدم لها شخص مصاب بثقب في القلب، وقام بإجراء عملية ونجحت، علماً بأن قريبتي لدى أخوتها نفس المشكلة، أحد أخوتها مصاب بثقب في القلب، والآخر أنجب أبناء يحملون الاستعداد، علماً بأن الكثير من أهلهم مصاب أو حامل هذا المرض، وهي تكون ابنة عمته وابنة خاله، يعني من صلب العائلة.

سؤالي: فما الاحتمالات للإنجاب؟ وما هي نصيحتكم لمثل هذا الزواج؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Hoor حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يذكر في الدراسات المتعلقة بأسباب حدوث (الثقب في القلب ) والتي تدعى فتحة بين البطينين ( VSD)، بنوعيها التي تحدث في القسم الغشائي ( القسم العلوي من الحجاب بين البطينين)، أو تلك التي تصيب القسم العضلي منه.
1- أغلب الأسباب غير معروفة.
2- وقسم صغير يحدث فيه التشوهات الصبغية كالمنغولية، حيث توجد عندهم فتحة القلب بكثرة.
3- عند الأمهات المدخنات خلال فترة الحمل، حيث تزيد عند أجنتهم أو أطفالهم الرضع نسبة حدوث الفتحات بين البطينين.
4- ونسبة ( 5%) فقط من حدوث الفتحة بين البطينين له علاقة بالعامل الوراثي.

لذلك فإن الزواج بين من يوجد في عائلاتهم قصة متواترة للفتحات بين البطينين لا يؤثر على الإنجاب، لكن أطفالهم معرضون لاحتمالية زيادة ضئيلة في نسبة حدوث الفتحات بين البطينين عن المجموع العام للولادات في المجتمع

مع تمنياتي بالتوقيق والبركة -بإذن الله-.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً