الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أصبح وجهي حساسا وتظهر فيه حبوب ويحرقني عند التعرض للشمس، أريد علاجا
رقم الإستشارة: 2203268

10029 0 416

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة عمري 23 عاما، قبل 4 سنوات قمت في المنزل بحك وجهي بقطعة ورقة خشنة تستخدم لإخراج الشعر الموجود في الساقين واليدين، لكنني ظننتها للوجه فقمت بحك وجهي بشدة لجهلي! الآن أصبح وجهي حساسا جدا، بمجرد تعرضي للشمس يبدأ بقرصي، واسمرت بشرتي وأصبحت جافة جدا، وكلما حاولت وضع واق شمسي تظهر لي حبوب مباشرة على وجهي، والمشكلة الكبرى التي أريد حلها الآن هي المسامات التي ظهرت لي قبل 5 شهور، أريد لها علاجا مضمونا قبل زفافي، وعلاجا للاسمرار الذي حصل حول شفتيّ، وما هو واقي الشمس المناسب في حالتي؟

وشكرا جزيلا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ عهد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بالنسبة للون الداكن -أختي الكريمة- الذي تعانين منه فوق الفم وحول الشفتين، ربما يكون له علاقة بعادة عض أو مص الشفتين، أو ترطيبها باللسان، أو بسبب نوع من أنواع الأكزيما لبعض مواد المكياج أو العطور، أو بعض الأكلات اللاسعة مثل: البرتقال والليمون وغير ذلك، وعادة ما تكون هذه المشكلات مصحوبة عند البداية بحكة وعدم ارتياح، وتهيج وجفاف في الجلد، وتترك لوناً داكناً بعد الالتئام.

ومن النصائح المهمة التي يجب اتباعها في علاج هذه المشكلة: تجنبي تلامس هذه المنطقة مع المواد الكيميائية، مثل: رغوة معجون الأسنان، وكذلك بعض الفواكه الحمضية، ويفضل تقطيعها إلى قطع صغيرة، ووضعها بالفم مباشرة بواسطة شوكة، وتجنب قضمها، وأيضاً من المهم تجنب التلامس مع اللعاب باستمرار، لأن هذا يؤدي إلى بلل المنطقة، ثم جفافها بصورة متكررة، مما يزيد من الأكزيما والجفاف، وبالتالي للون الداكن.

بالنسبة لعلاج اللون الداكن حول الفم، فبالإضافة للتعليمات السابقة، والتأكد من عدم تكرار الجفاف والأكزيما؛ يمكنك استخدام كريم (الأربيتين) مرة واحدة مساءً، لمدة تتراوح من شهر إلى شهرين حسب النتيجة، ويجب أن تكون هناك متابعة طبية، للوقوف على تطور الحالة، وعلاج الأكزيما إن وجدت، أما بالنسبة لعلاج الاسمرار، بالإمكان استخدام الكريمات المبيضة، أو المفتحة للون، مثل: (الهيدروكينون) 4% مساءً يومياً، لمدة تتراوح من شهر إلى شهرين حسب النتيجة، بالإضافة إلى استعمال المراهم، التي تحتوي على اليوريا والسالسيلك أسيد، بتركيز من (3-5%)، مثل: (Akerat or Akerat s) لتنعيم البشرة ويفضل استعمالها بعد الحمام، أو الوضوء والجلد ما زال رطباً، وبالتالي تقلل من اللون، بالإضافة إلى تسهيل عمل الكريمات المبيضة، وأيضاً حافظي على تلك الأماكن من الاحتكاك المستمر.

بالنسبة للتخلص من آثار حب الشباب المتبقية والمسام المتسعة، يمكن استعمال التريتينوين (ريتين إي) يوميا على مناطق المسامات، ويعتبر ذلك تقشيرا كيمياويا مقبولا ومفيدا وعلى المدى الطويل، ويفضل البدء بالتركيز الضعيف ثم الأقوى، كما يفضل البدء بدهن كمية قليلة تزداد تدريجيا لمنع التحسس والاحمرار على الوجه، والأسماء التجارية لتلك المادة كثيرة منها الريتين إي- ومنها الريتينول، ومنها الريتينوكس بتركيزات مختلفة.

ويجب عدم دهنه قريبا من العينين لأنه قد يسبب تهيج البشرة حول العينين، علما أن هناك تركيبات تجارية لبعض الشركات مخصصة للدهن حول العيون مثل مستحضر ريتنوكس كوريكشن لـروك وغير ذلك. من الكريمات الواقية للشمس بالإمكان استعمال Photoderm Cream spf 100، واستعماله قبل التعرض لأشعة الشمس بنصف ساعة والاستمرار على ذلك.

وبالتوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً