الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما علاج المياه البيضاء البسيطة في العين؟ وهل ستؤثر مع الزمن؟
رقم الإستشارة: 2204255

1616 0 177

السؤال

السلام عليكم

منذ فترة أصابت عيناي غشاوة عند استيقاظي من النوم، وقد ذهبت للطبيب فقال أنها نوع من الشقيقة والنظر سليم –والحمد لله-، إلا أن عيني اليمنى عليها القليل من المياه البيضاء، وذلك بسبب ضربة على عيني عندما كنت صغيرة، وذكر بما أنها لم تزد منذ الصغر، فلا حاجة لعمل شيء الآن، ولبس النظارة سيضايقني ويسبب لي صداعا، لأني لست متعودة عليها.

فما رأيكم؟ هل هذه النسبة البسيطة من المياه البيضاء ستؤثر مع الزمن، ولا حاجة لعمل شيء الآن؟ مع العلم أني لا أستطيع القراءة بعيني اليمنى بسبب وجود غباش.

وبارك الله في جهودكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أميمة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هذه المياه البيضاء في العين اليمنى هي السبب بصعوبة القراءة، وكذلك الغباش الموجود، لأنها بالحقيقة ليست ماء ولكنه تغيير يحصل في عدسة العين التي هي في الأصل شفافة، ولكن يحصل بها تغيير يؤثر على هذه الشفافية لأسباب كثيرة، والسبب هنا هو الضربة التي تلقيتها على عينك في الصغر، وهذه التغيرات في العدسة لا تصلح لها النظارة، فإذا كانت تضايقك كثيرا، أو لا تستطيعين أن تؤدي عملك بسببها، فالأفضل إزالتها وزرع عدسة، أما إذا كانت الأمور جيدة فباستطاعتك الانتظار، ولا ضرر من ذلك، ولن تؤثر على العين الأخرى -بإذن الله-.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً