الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لماذا تأخر ظهور حملي رغم أن دورتي انقطعت؟
رقم الإستشارة: 2206923

60244 0 454

السؤال

السلام عليكم.

أشكركم على جهودكم.

سؤال: أنا سيدة, آخر دورة كانت في 6/11/201, وتأخرت الدورة 25 يوما، حللت بعد 6/11, ولم يظهر حمل, وحللت في 20/12, ولم يظهر حمل, وحللت في 1/1/2014, وظهر حمل, وقبل هذا التاريخ أخذت حبوب (metformen850) والآن تركته قبل 10 أيام, فهل يؤثر ذلك على الحمل؟ وهل يسبب تشوهات للجنين؟

أرجوكم أعلموني؛ لأني خائفة جدا، علما أنه ليس لدي مرض السكر، وأن دورتي غير منتظمة, والدورة السابقة بقيت 45 يوما، فلماذا تأخر ظهور هرمون الحمل؟ هل حصل الإخصاب في وقت متأخر؟ وهل إن حجم البييضة كان 10 في اليوم 13 من الدورة؟ وهل ممكن معرفة عمر الحمل في السونار في أي وقت؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ فاتن حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فدواء (metformen850) أو (جلوكوفاج) هو نعم دواء لعلاج السكري, وإعادة عمل هرمون الإنسولين إلى الشكل الطبيعي, ولكنه أيضا دواء يستخدم لعلاج حالة التكيس على المبايض التي تحدث مع السمنة, وزيادة الوزن, والتي تسبب تأخير الحمل عند السيدات البدينات, أو من لديهن زيادة في الوزن, ولا يؤدي استخدامه إلى تشوهات في الجنين.

كثير من السيدات تتناول هذا الدواء كجزء من علاج التكيس, وكثيرا ما يحدث الحمل أثناء تناول هذا الدواء, ولا ضرر في ذلك إن شاء الله, مع التوقف عن استخدامه فور الحمل؛ لأن الغرض من تناوله قد انتهى.

واختبار الحمل في الدم هو الأساس للبحث عن هرمون (hCG) ثم إعادة الإختبار مرة أخرى بعد 48, والمفروض أن تتضاعف قيمة هذا الهرمون كدليل على وجود حمل مستقر, ينمو بشكل طبيعي, والدليل الآخر على وجود الحمل هو السونار, حيث يظهر كيس الحمل داخل الرحم, ويمكن بالطبع معرفة العمر من خلال السونار, ولكنه عمر تقريبي, وليس دقيقا, ويحسب العمر بالأسبوع, وليس باليوم في السونار.

والبييضة بحجم 10 إلى 13 مم ضعيفة, والحجم الطبيعي للبييضة القابلة للتخصيب هو من 18 إلى 22 مم, والآن عليك عمل اختبار حمل في الدم, وعمل سونار, ومتابعة الحالة مع الطبيبة المعالجة, ومراسلتنا بنتائج تلك التحاليل والأشعة.

حفظك الله من كل مكروه وسوء ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً