الاختلاف في حجم الأشفار هل هو دلالة على مرض - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاختلاف في حجم الأشفار هل هو دلالة على مرض؟
رقم الإستشارة: 2208318

54361 0 495

السؤال

السلام عليكم...
نفع الله بكم.

أعاني من اختلاف حجم الأشفار، فالأيمن حجمه عادي وصغير، والأيسر أكبر قليلا، وكأنه منقطع من عند البظر، فهل هذا طبيعي؟

السؤال الثاني: أحياناً ينزل شيء مثل الماء، شفاف وليس له رائحة، ويضايقني، هل هذا عادي أم أنه التهاب؟

السؤال الثالث: هل هناك مستحضرات أو كريمات طبية لا تضر وتفتح المنطقة الحساسة؟ وهل التشطيف بالماء يضر الفتاة؟ النساء الكبيرات في السن يقلن أنه يضر الرحم، فهل هذا صحيح؟ وما الطريقة الصحيحة للمحافظة على الرحم والمنطقة الحساسة؟

شاكرة لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ميم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

سأجيبك -يا ابنتي- على شكل نقاط متسلسلة لعل هذا يكون أفضل -إن شاء الله-.

1- نعم، إن الأشفار الصغيرة قد لا تكون متساوية بالحجم دائما، وهذا شيء طبيعي جدا، وقد يحدث في أي عضو مزودج في الجسم مثل الثدين أو الأذنين, ففي فترة البلوغ قد ينمو أحد الأشفار بشكل أسرع من الثاني، فيظهر في النهاية فرق في الحجم بينهما، وطالما أن فرق الحجم هذا هو بسيط وليس كبير, فإنه يعتبر أمرا طبيعيا جدا, بل وكثير الحدوث, لذلك اطمئني تماما فالحالة عندك طبيعية ولا تستدعي العلاج.

2- بالنسبة للإفرازات الشفافة، التي ليس لها رائحة، فهي تعتبر إفرازات طبيعية وفيزيولوجية، وهي دليل على تطور ونمو جراب البويضة، ووصوله إلى مرحلة ناضجة وقابلة للإلقاح -إن شاء الله-، ووظيفة هذا الإفراز هو تغليف عنق الرحم من الداخل والخارج, ليعمل كجسر ينقل الحيوانات المنوية إلى جوف الرحم, ومن ثم إلى الأنابيب ليحدث الإلقاح للبويضة -بإذن الله تعالى-، فهذا المخاط رغم أنه مزعج لك, إلا أنه ضروري جدا لحدوث الحمل مستقبلا، وبدونه قد لا يحدث الحمل.

3- إن الجلد في المنطقة التناسلية -وبشكل طبيعي- أغمق من الجلد في باقي مناطق الجسم، وهذا الكلام صحيح في الجنسين، والسبب هو أن المنطقة التناسلية غنية جدا بالخلايا المفرزة للصبغة، ولذلك فإن كريمات التفتيح لن يكون لها تأثير واضح في تفتيح جلد الفرج, وإن كان لها تأثير فإنه سيكون تأثيرا مؤقتا فقط، خلال فترة الاستخدام، ثم لا يلبث أن يزول وتعود المنطقة إلى لونها الطبيعي بعد التوقف عن استخدام الكريم، هذا عدا عن أن هذه الكريمات قد تسبب حساسية أو أكزيما في جلد الفرج، مما قد يؤدي إلى حدوث زيادة في التصبغ أكثر.

لذلك نصيحتي هي بعدم استخدام أي كريمات لتفتيح منطقة الفرج، وإن كنت مصرة, فيجب أولا تجربتها على منطقة صغيرة من الجلد، للتأكد من أنها لن تسبب لك الحساسية، وهنالك كريم يسمى (الدوباك ) يفضل البدء بعيار 2%, ثم فيما بعد يمكن استخدام العيار الأعلى 4 %، ودهن مرتين في اليوم.

4- إن التشطيف لا يضر الفتاة ولا يضر المتزوجة، لكن يجب الحرص على التشطيف من الأمام إلى الخلف, لتفادي انتقال الميكروبات من حول فتحة الشرج إلى فتحة المهبل، وأهم نصيحة هي الحفاظ على منطقة الفرج جافة، والابتعاد عن استخدام الصوابين والكريمات التي تحتوي على العطور والألوان، مع الحرص على اختيار نوع جيد من الحفاضات النسائية التي لا تسبب الحساسية، والحرص أيضا على لبس ملابس داخلية تكون مصنوعة من القطن 100% وبلون أبيض, والابتعاد عن لبس السراويل الضيقة جدا، والتي تزيد من احتكاك الأشفار ببعضها فتزيد من التصبغ.

نسأل الله -عز وجل- أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائماً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية ميم

    اجابة وافيه وشافيه

    جزيت خيراً ونفع الله بكم


    بوركتم

  • المغرب حسناء

    جزاك الله خيرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً