الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم والتهاب في البول وأنا حامل، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2208963

3807 0 264

السؤال

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أعاني من التهاب في البول، وأشعر بألم عند التبول من جهة اليمين، وأنا حامل، ولكن عندما أشرب ماء يخف الألم، وعندي التهابات صفراء، وأحياناً خضراء، ولكن ليس لها رائحة ولا حكة، والتهاب البول لا أشعر بحرقان.

أرجوكم أفيدوني، علما أنه قد حصل معي ولادة مبكرة بتوأم، وتوفوا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نور حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لابد من عمل تحليل ومزرعة للبول، للتأكد من وجود صديد في البول, فإذا وجد صديد فلابد من تناول المضاد الحيوي المناسب طبقاً للمزرعة، والمضاد الحيوي لابد وألا يتعارض مع الحمل، وبالتالي يمكن تناول يوناسين 375 ملجم (قرصا كل 8 ساعات)، وذلك مؤقتاً إلى أن تظهر نتيجة المزرعة، كذلك لابد من عمل موجات صوتية على البطن والحوض؛ للتأكد من عدم وجود مشكلات في المسالك البولية، وقد يتسبب التهاب المسالك البولية في الإجهاض، وبالتالي لابد من علاجه بكفاءة.

أما بالنسبة للإفرازات المهبلية: فلابد من فحصك بواسطة طبيبة النساء؛ للتأكد من وجود التهاب مهبلي من عدمه، ووصف العلاج المناسب، وفي حالة وجود التهاب مهبلي يفضل تجنب العلاقة الزوجية مؤقتاً حتى يتم العلاج؛ لكيلا ينتقل الالتهاب من المهبل إلى المثانة البولية.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً