الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل للحالة النفسية دور في ارتفاع الضغط؟
رقم الإستشارة: 2212320

9933 0 356

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أبلغ من العمر 35 عاما، قمت بفحص السكر صائم وكان 115 بعد ثماني ساعات من الصوم، وقمت في نفس اليوم بعمل تحليل عشوائي بعد 5 ساعات من الأكل تقريبا، وظهر 97، وقمت بعمل تحليل آخر في نفس اليوم بعد ساعتين من الأكل وظهر 132، فهل أعاني من شيء؟

هذا بالإضافة إلى أنني كنت أتابع الضغط لدي، وكان في المعتاد 140/90، وأفادني أحد الأطباء بعدم تناول أي أدوية ضغط، في حين أنني منذ أسبوع تقريبا قمت بعمل قياس للضغط وتبين لي أنه 160/100، وبدأت بالفعل في تناول دواء للضغط منذ أسبوع، مع التحفظ أنني أمر بحالة نفسية سيئة منذ شهور، فهل للحالة النفسية دور؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أسامة حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تحليل سكر صائم 115، وتحليل سكر عشوائي بعد ساعتين من الأكل 132؛ تعتبر تحاليل طبيعية ولا تشير بأي شكل إلى وجود سكر أو بوادر سكر لديك، ويمكنك بالإضافة إلى تحليل السكر الصائم والعشوائي بعد ساعتين من الأكل بالإضافة إلى تحليل الهيموجلوبين السكري % HBA 1C، للوقوف على حالة السكري في الشهور الثلاثة الماضية.

ويتم تشخيص مرض السكري (عموماً) بوجود إحدى المؤشرات التالية في يومين مختلفين: وجود أعراض مرض السكر مثل: (فرط العطش، وشرب الماء، والتبول) مع مستوى السكر في الدم في أي وقت (Random Blood Sugar) أكثر من أو يعادل 200 مليجرام/100 مليلتر دم أو 11,1 مليمول/لتر دم، أو مستوى السكر في الدم صائماً (8 ساعات على الأقل بدون طعام) أعلى من أو يعادل 126 مليجرام/100 مليلتر دم، أو 7مليمول في لتر دم، أو مستوى السكر في الدم بعد ساعتين من فحص اختبار تحمل الجلوكوز (Glucose Tolerance Test) أكثر من أو يعادل 200 مليجرام/100 مليلتر دم أو 11,1 مليمول/لتر دم.

والضغط 140/ 90 أو أقل، يعتبر ضغطا طبيعيا في ظل التوتر والانفعال الدائم لدى كثير من الناس، ولكن يجب تسجيل القراءات في سجل خاص، مع قياس الضغط في أوقات بعيدة عن التوتر، وبدون شرب شاي أو قهوة أو تدخين، وبعيدا عن العيادات والمستشفيات مثل: وقت الاستيقاظ من النوم بواسطة جهاز قياس ضغط منزلي معاير؛ حتى نضمن قراءات صحيحة بعيدة عن التوتر والانفعال، ثم عرض 4 قراءات بهذه الكيفية على الطبيب لإبداء الرأي والنصيحة.

مع العمل بكل جد على إنقاص الوزن، من خلال: الحمية الغذائية، وممارسة الرياضة، وعلى رأس ذلك المشي؛ لأن إنقاص الوزن هو العامل المهم في الوقاية من مرض السكري ومرض الضغط، بالإضافة إلى الإقلال من الملح والمخللات، والبعد عن التوتر والانفعال، وفحص الدهون الثلاثية والكوليسترول.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: