الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تقطع البول وضعف الانتصاب بسبب العادة السرية.. أريد العودة لصحتي فكيف؟
رقم الإستشارة: 2216478

2840 0 147

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمري 16سنة، أدمنت العادة السرية لمدة 4 سنوات، كنت أحيانا أفعلها 5 مرات يوميًا، وأعاني الآن من سرعة قذف، وضعف في الانتصاب، وتكرار التبول مع تقطع التبول، السؤال هو هل من الممكن أن أعود لما كنت عليه في السابق؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبده حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الإفراط في ممارسة العادة السرية بالصورة التي وضحتها تسبب العديد من المشاكل الجنسية، ويكون ذلك نتيجة عوامل نفسية وعضوية، ويظهر ذلك في ضعف الانتصاب، وقلة الاستجابة للمثيرات الجنسية، وهذه أمور أراها نفسية ومؤقتة وستتحسن بإذن الله مع الوقت، ومع التوقف عن العادة السرية، ومع الحرص على الرياضة المنتظمة والتغذية الجيدة.

وفيما يتعلق بسرعة القذف فكما نوضح دائماً أنه لا يمكن تقييم ذلك الأمر من خلال العادة السرية، ولكن يكون بعد الزواج، وبعد انتظام العلاقة الجنسية؛ لذا لا تقلق من ذلك الأمر في ذلك الوقت.

تكرار وتقطيع البول يكون نتيجة احتقان البروستاتا الشديد من الممارسة المفرطة للاستمناء، ويكون علاج ذلك من خلال النصائح التالية:
- التوقف عن العادة السرية, تجنب الاختلاط والتزام غض البصر، والحرص على الصوم، والرياضة المنتظمة.
-علاج بسيط في البداية وهو:
pepon cap مرتين يومياً لمدة عشرة أيام.
وفي حال عدم التحسن، فمن الأفضل عمل تحليل بول من أول عينة بول في الصباح لاستبعاد أي احتمال لوجود أملاح أو صديد بالبول.

ومن ثم تتواصل معنا لمتابعة الحالة، وتوضيح المطلوب بعد ذلك بإذن الله.
والله الموفق.
++++++++++++++++++++++++++
انتهت إجابة د. إبراهيم زهران استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة، وتليها إجابة د. سالم عبد الرحمن الهرموزي استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية:
++++++++++++++++++++++++++++++
ما ذكرته في استشارتك هو الآثار الجسمية للإدمان على ممارسة العادة السرية، وخاصة بالطريقة والتكرار الذي تعودت عليه، وكل هذه الآثار هي نتيجة لاحتقان الأجهزة التناسلية نتيجة لتكرار الاستثارة والتهيج الجنسي.

ولكي تعود إلى طبيعتك ويزول عنك هذا الاحتقان تدريجيا عليك بالتوقف عن ممارسة العادة السرية، والابتعاد عن المواقف التي تثير الشهوة مثل: مشاهدة الأفلام، والصور الخليعة، والاختلاط غير الضروري مع النساء، وغير ذلك من مسببات الاستثارة الجنسية، وبهذا سوف تعود سليما معافى بعون الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً