الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حامل وأعاني من إمساك مزمن، فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2219652

54561 0 438

السؤال

السلام عليكم.

أنا حامل في الأسبوع 30 ويومين، ولكني أعاني من الإمساك المزمن، علما بأنه منذ ولادتي بابني الثاني أعاني من البواسير، وقد جربت كل الطرق للتخفيف من الوجع ولم تأت بفائدة، فأنا لا آكل خبزا ولا أرزا وأشرب الكثير من السوائل، فما الحل؟ وفي أي شهر من شهور الحمل الآن؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نور حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يجب الحساب لعمر الحمل دائما بالأسابيع، فهذه الطريقة هي الأدق، لأن الأشهر تختلف بطولها، وطول مدة الحمل بالأسابيع هي 40 أسبوعا، وأما الحساب بالأشهر فهو حساب تقريبي غير دقيق، ولكنه يفيد في إعطاء السيدة فكرة عن عمر الحمل بطريقة مبسطة وشائعة بين النساء، وبالنسبة لك فيمكن القول بأن عمر الحمل عندك الآن 7 أشهر ونصف تقريبا.

أما بالنسبة للإمساك:
فهو عرض شائع جدا مع الحمل، وكذلك البواسير، وبوجود الألم في الشرج، فإن الإمساك سيزيد، وذلك لأن الخوف من حدوث الألم يجعل السيدة تخاف من التبرز، مما سيزيد من حالة الإمساك، فتزداد شدة البواسير، وهكذا تصبح الحالة وكأنها حلقة مفرغة.

إن ما يخفف الإمساك هو الإكثار من تناول الخضراوت والفاكهة الطازجة، ويمكنك تناول الخبز المصنوع من القمح الكامل، وكذلك الأرز البني، فهذه الأطعمة غنية جدا بالألياف التي تسهل حركة الأمعاء، وتزيد في كتلة البراز، فتمنع حدوث الإمساك.

والإكثار من شرب الماء بالذات هو المفيد في تفادي الإمساك، وكذلك بعض أنواع العصائر وليس كلها، مثل عصير البرتقال.

وفي الحمل بالذات قد تبقى السيدة تشتكي من الإمساك رغم اتباعها كل التوصيات السابقة، وهنا يجب أن تعطى الأدوية الملينة، لأن الإمساك وكثرة الشد ستزيد من حالة البواسير، وقد تؤدي إلى حدوث شق شرجي، كما قد تتسبب في حدوث ولادة مبكرة -لا قدر الله-.

لذلك أنصحك باتباع التعليمات السابقة، بالإضافة إلى تناول حبتين يوميا من حبوب تسمى: سيناكوت sennakot قبل النوم، فهذه الحبوب من الملينات اللطيفة والآمنة في الحمل -إن شاء الله-، ويمكنك تناول هذه الحبوب يوميا حتى يزول الإمساك، ثم بعد زوال حالة الإمساك يمكنك تناولها يوما بعد يوم، أو حبة واحدة في اليوم وذلك للوقاية.

كما أن هنالك نوع آخر يسمى: Miralax على شكل بودرة أو حبيبات تذاب في كوب ماء، ثم يتم شربها ليلا، وهي تعتبر ملين لطيف جدا وآمن أيضا.

نسأل الله عز وجل أن يتم لك الحمل والولادة على خير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً