هل يوجد علاج يسحب آثار المخدرات من الجسم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يوجد علاج يسحب آثار المخدرات من الجسم؟
رقم الإستشارة: 2222787

5836 0 228

السؤال

السلام عليكم

أتعاطى المخدرات (الكبتاجون) ويسبب لي هلاوسًا، أرى أناسًا، وأتكلم معهم ودائمًا يسبونني، وأنا أكلم نفسي أن أستخدم علاج ريدون ولاميكتال 100ملجم، وإبر الهلاوس، لم تذهب، هل يوجد علاج للهلاوس؟ وهل يوجد علاج يسحب آثار المخدرات من الجسم؟

أهلي دائما ينصحونني، ولكني لا أفهم نصحهم، أريد طريقة أفهم بها كلامهم ونصحهم حتى أنتفع به.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أريدك أن تمتلك الحقائق العلمية الصحيحة والسليمة، علَّ ذلك يساعدك في تحديد مسار علاجك بصورة صحيحة تعود عليك -إن شاء الله تعالى- بالنفع والفائدة.

أنت تتناول الكابتجون، والكابتجون يؤدي إلى إفراز مادة تعرف باسم (دوبامين) في المخ، وهذه المادة هي التي تسبب الهلاوس، وتسبب كل الأعراض الذهانية التي تشتكي منها، والأدوية التي تتناولها هي أدوية تخفض من مستوى الدوبامين، إذًا هي تُعالج؛ لأن الدوبامين هو الذي يسبب المرض.

لكن (يا محمد) في حالتك يجب أن تزيل السبب، وهو تناول الكابتجون، لا يمكن لأي أدوية أن تتحكم في مادة الدوبامين ما دمت أنت تتعاطى الكابتجون؛ لأن هذا الدواء – أي الكابتجون، وأنا أسميه دواء؛ لأنه يُماثل لكثير من الأدوية، لكنه مؤثر عقلي خطير- هو الذي يؤدي إلى إفراز مادة الدوبامين.

فالخطوة الأولى - أيها الفاضل الكريم – هي أن تتوقف عن تناول الكابتجون، وأنا أؤكد لك أن هذا الكلام هو العلمي، وهو الصحيح، وهو ليس صعب المنال، وأنصحك بشيء ثانٍ هامٍ وضروري، وهو أن تذهب وتقدم نفسك لمستشفيات الأمل في المملكة العربية السعودية، توجد مستشفيات ممتازة، هنالك مستشفى ضخم في الرياض، وآخر في الدمام، وآخر في جدة، بها أطباء مختصين لعلاج حالتك.

تعاطي المخدرات يتطلب المساندة من الفريق الطبي المعالج، ويتطلب منك الجهد، ويتطلب أن تغيّر طريقة حياتك ومنهج حياتك.

إذًا أنت بشيء من المساعدة الطبية النفسية التي تقدمها مستشفيات الأمل سوف تتخلص -إن شاء الله تعالى- من الكابتجون، فأرجو أن تذهب، وتقدم نفسك لهذه المرافق العلاجية.

بالنسبة لعدم استيعابك لما يقوله أهلك: هذا ناتج من عدم قناعتك بأن ما يقوله الأهل هو الصحيح، وناتج أيضًا من التشويش الكبير الذي سببه المخدر لك.

أسأل الله لك العافية والتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً