الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أمي فقدت الإحساس في يدها بسبب حادث، فهل أجد عندكم العلاج المناسب؟
رقم الإستشارة: 2227752

2675 0 268

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

هذه حالة والدتي، منذ 5 سنوات تقريباً حصل لها حادث سيارة -والحمد لله أطال الله في عمرها بالصحة والعافية-، والمشكلة أنه أصابتها جلطة -حماكم الله- في الشق الأيسر، والآن هي أفضل، لكن الجزء الأيسر حساس جداً، ويدها اليسرى لا تتحرك، وصارت لها مشكلة في الأعصاب، ويصيبها فتور شديد، وأحيانا يدها تسخن وتبرد.

ذهبت لاختصاصي كشف عليها وقال: إن لديها كهرباء زائدة في المخ، وكانت تهلوس في الليل، والعلاج نفع -والحمد لله-، لكن أدى إلى زيادة في وزنها، والآن -الحمد لله- هي أفضل لكن يدها لا تمسك بشيء، ولا تعمل، هل من أمل أن ترجع أم فقدت الأعصاب بها ولن تعمل مرة أخرى؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ زرقاء اليمامة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نسأل الله تعالى العافية والسلامة لوالدتك، بإصابتها بما يعرف بالسكتة الدماغية أدت إلى ما يعرف بمرض الفالج، ومن آثاره الضعف العضلي الذي هو بيدها، مما يجعل يدها لا يمكن أن تمسك بها الأشياء ولا تتحرك الحركة المطلوبة، التحسن بعد السكتات الدماغية أو الجلطات يلاحظ في الستة أشهر الأولى، بعدها تقل نسبته جداً، وأنا أستطيع أن أقول أن بعد مضي سنتين من هذه الجلطات يصعب أن يحدث أي تحسن حركي، لأن الأمور تكون قد استقرت، والتلف الذي حدث في العصب يصعب إرجاعه، وحالة والدتك على العموم تعتبر جيدة مقارنة مع حالات أخرى، لكن الإنسان وبطبعه يطمع فيما هو أفضل وأحسن.

الشيء الذي أراه ضروري هي أن تقوموا أنتم بتحريك يدها التي لا تتحرك، هذه ليس بهدف أن تعيد إليها قوتها، لكن بهدف أن تحافظوا على عضلاتها في حجمها الطبيعي، هذا مهم؛ لأن الأعصاب من الصعب أن ترجع بعد أن بردت كما ذكرت، العلاج الذي أعطاها الطبيب لكهرباء الدماغ الزائدة، أرجو أن تواصلوا فيه وتكونوا حريصين جداً، وأرجو أيضاً أن تتخذوا التدابير اللازمة لإيقاف زيادة الوزن، وهذا قطعاً يعني محاولة التحكم في نوع وكمية الطعام الذي تتناوله.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً، أسأل الله لها العافية والشفاء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً