الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الرضاعة الطبيعية تسبب خسارة الوزن؟
رقم الإستشارة: 2237499

33580 0 399

السؤال

السلام عليكم

عمري 21 سنة، أعاني من النحافة، طولي 165، ووزني 56 kg، وعندي بروز في عظام الحوض وعظام الظهر، مما يسبب لي إحراجًا مع زوجي.

أحيطكم علمًا أن وزني زاد أثناء الحمل، وأصبح 67kg، وبعد الولادة أصبح 60kg، وبعد مرور أربعة أشهر من الولادة أصبح 56kg.

أريد أن أسألكم: هل الرضاعة الطبيعية تسبب نقصًا في الوزن؛ لأن رضيعتي تعتمد على حليبي فقط، وعمرها الآن خمسة أشهر؟ وهل هناك دواء أو غذاء يزيد من زوني؛ لأني جربت حبوب خميرة البيرة لمدة شهر، بمعدل 10 حبات في اليوم، لكني لم أجد نتيجة؟ مع العلم أن شهيتي للأكل ضعيفة، وأثناء الحمل زادت شهيتي بشكل كبير، وكنت آكل كثيرًا، والآن مع الرضاعة أشعر أيضًا أن شهيتي للأكل جيدة، إلا أنني أشبع سريعًا، ولا آكل كثيرًا.

أرجو أن تنصحوني بأشياء تساعد على زيادة وزني، وماهو الوزن المثالي بالنسبة لطولي؟

أسال الله أن يجزيكم كل خير على ما تقدمونه لنا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمنية حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نعم -يا عزيزتي-، إن الرضاعة الطبيعية يمكن أن تسبب خسارة في وزن السيدة المرضع, فإذا كانت السيدة ترضع طفلها رضاعة طبيعية بشكل كامل, فإن الرضاعة ستسهلك من جسمها ما مقداره 600 سعرة حرارية يوميًا, (أي ما يعادل تقريبًا شطيرة من الهامبرغر مع كوب حليب)، فإن لم تقم السيدة بزيادة المتناول اليومي من السعرات الحرارية، ليفي بمتطلبات الإرضاع عندها, فإنها حتمًا ستلاحظ حدوث خسارة في الوزن.

سأطرح الموضوع بصيغة عملية أكثر، حتى تكون أفيد، فأقول:

إن الوزن المثالي لمن كانت بمثل طولك، هو تقريبًا 65 كلغ, فلو لم تكوني مرضعة، وكنت تريدين المحافظة على هذا الوزن، فإنه سيلزمك تناوُل ما مقداره 1900 من السعرات الحرارية بشكل يومي.

بما أنك مرضع, فإنه يتوجب عليك تناول 600 بالإضافة إلى 1900 وحدة إضافية، أي يجب عليك تناول 2500 سعرة حرارية يوميًا خلال الإرضاع,وهذا في حال كان وزنك 65 كلغ، لكن وبما أن وزنك هو أقل ب 9 كلغ من هذا الرقم, فَلِاكْتساب وزن إضافي, فإنه يلزمك أيضًا زيادة المتناول من السعرات الحرارية، فإن تناولت مثلًا 1000 سعرة حرارية يوميًا، إضافة لما تتناولينه الآن، وهو حسب تقديري لوزنك الحالي سيكون 1600 وحدة, أي تناولتِ 2600 سعرة حرارية يوميًا, فإنك ستؤمنين حاجة الإرضاع, وبنفس الوقت سيزداد وزنك بمعدل 1 كلغ كل أسبوعين, أي 2 كلغ في الشهر, أي في 5 أشهر تقريبًا ستصلين إلى الوزن المثالي لطولك -إن شاء الله-.

إذًا من أجل زيادة وزنك وأنت مرضع, يجب عليك تناول 2600 وحدة يوميًا, وعندما تصلين إلى الوزن المطلوب، وتقومين بفطام طفلك، فيجب عليك تناول 1900 وحدة، إن كنت تريدين المحافظة على هذا الوزن بعد الفطام.

في الأيام التي لا تشعرين فيها برغبة كبيرة لتناول الطعام, يمكنك تناول مشروب مغذي جدًا ومفيد, وسيعوضك عن المواد الأساسية التي يحتاجها جسمك, وسيؤمّن لك كمية عالية من سعرات حرارية, وهو مشروب يسمى (انشور INSURE)، ويباع في الصيدليات بنكهات متعددة، ويمكنك شربه بين الوجبات أو مع كل فترة إرضاع.

عند ما يزداد وزنك, فإن بروز العظام الذي تعانين منه سيقل كثيرًا, وقد يختفي -إن شاء الله تعالى-.

نسأل الله -عز وجل- أن يمتعك وطفلك بثوب الصحة والعافية دائمًا.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أم عبد الرحمن

    ماشاء الله ع المعلومات الرائعة

  • المغرب فاضيمه

    ماشاءالله المعلومات الرايعه

  • مصر ناصح

    لا انصحك بزيادة وزنك . إذ أن وزنك طبيعي و قد يكون بروز العظام بسبب تشوه في عظامك و الله اعلم . أو قد يكون ليس برواز مستمرا و انما حسب وضعية جلوسك أو حركتك . و الله اعلم . و اذا كنت مصرة على زيادة وزنك فلا انصحك بالأكل فوق حد الشبع .

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً