هل يعود لون البشرة لما كان عليه بعد أن اسمرَّت من الشمس - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يعود لون البشرة لما كان عليه بعد أن اسمرَّت من الشمس؟
رقم الإستشارة: 2241699

3484 0 269

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أود أن أشكركم على إتاحة الفرصة لي لتقديم استفساري.

أنا شاب أبلغ من العمر 26 عاما، مقيم في دولة خليجية، بشرتي بيضاء، حتى أنها أحيانا تبدو حمراء، تعرضت منذ عدة أشهر لأشعة الشمس لفترات وبكميات زائدة عما تعودت عليه، فحصل لي بعض الاسمرار في الوجه والكفين، علما أنني بعد ذلك لم أتعرض للشمس بكثرة، بل بكميات وفترات قليلة نسبيا.

لم يعد لون بشرتي إلى سابق عهده حتى الآن، وقد سمعت عن كريم (بيوديرما وايت أو بجيكتيف) أنه مفيد لموضوع التصبغات، فهل هو مفيد لحالتي؟ علما أنني لا أحب أن أستعمل أي أدوية أو كريمات؛ لأنه قد يكون لها آثار جانبية، أو قد تسبب حساسية البشرة.

كما أنني أود أن أعرف هل يزول مفعول الكريم عند التوقف عن استعماله؟ أم يمكنني استعماله لفترة محددة فقط؟ وأود أن أستفسر هل يؤثر الضغط النفسي على هذا الموضوع؟ وهل له علاقة بتأخر عودة البشرة للونها الأساسي؟

مع جزيل الشكر، وتمنياتي لكم بدوام التقدم والازدهار.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أسامة وضاح حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يمكنك استعمال الكريم المذكور لعلاج الاسمرار في الوجه، مع المحافظة على الوقاية من الشمس بشكل جيد، من خلال تجنب التعرض لها بشكل مباشر، واستعمال الواقي المناسب، ويستعمل الكريم المذكور لفترة محددة تتراوح من شهر إلى ثلاثة أشهر، حتى تحصل على النتيجة المطلوبة، وإذا حافظت على الحماية من الشمس فلن تتكرر المشكلة مرة أخرى –إن شاء الله-، والعامل النفسي ليس له علاقة مباشرة بتأخر عودة اللون إلى ما كان عليه.

والمعلومات التالية قد تكون مفيدة لك:

• من الأفضل استخدام أنواع مستحضرات الوقاية من الشمس والتي تحتوي على معامل وقاية من الشمس 30 علي الأقل، وأن توجد به علامة (+) لأنها تعني أنه يحمى من الأطوال الموجية المتعددة للشمس، وبالتالي يكون أكثر فعالية، ويجب تكرار وضع واقي الشمس كل ساعتين إذا كنت ستتعرض لها لفترات طويلة، وكذلك يجب استخدامه قبل الخروج بنصف ساعة لإعطائه فرصة للامتصاص بطبقة الجلد السطحية، والعمل بشكل فعال، وتوجد هيئات متعددة من مستحضرات الحماية من الشمس، ويمكن اختيار ما يناسب بشرتك بمساعدة الطبيب المعالج أو الصيدلي.

• توجد منتجات تبييض كثيرة مصنعة بواسطة شركات متخصصة في العناية بالجلد، ومهتمة بجودة منتجاتها مثل: (Ducrey, La Roche Possay, Bioderma Vichy , Glytone, Rexol) وغيرها, وتوجد بعض المواد المبيضة موجودة في كريمات طبية توصف بواسطة الطبيب.

وفقكم الله, وحفظكم من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر توتة

    لا اظن انه سوف ينفع

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: