أعاني من ألم في الفخذ والإلية ما التشخيص..وما العلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم في الفخذ والإلية، ما التشخيص..وما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2241881

1186 0 223

السؤال

السلام عليكم

أعاني منذ أكثر من شهرين من ألم في الفخذ والإلية، وقد أخذت أدوية مسكنة، ومضادات الالتهاب اللاستيرويدية، ومرخي عضلات لم أستفد منها.

بدأت أعمل تمارين لتقوية عضلات الظهر، لكن بعد هذه التمارين أصبح عندي ألم في أسفل الظهر عند العصعص، وقد أوقفت التمارين لكن الألم لم يتوقف، ومن ثم عملت صورة رنين مغناطيسي، مرفق الصورة.

أرجو الاضطلاع على الصورة، والإفادة، حيث أني أخذت جلسات علاج طبيعي، وعندي تحسن لكن عندما أعمل تمارين تقوية عضلات الظهر أشعر بألم في أسفل الظهر عند العصوص أو فوقه بقليل.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Mamoun حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا توجد صورة الرنين في الاستشارة، ولكن التقرير المرافق للتصوير يوضح ما إذا كان التشخيص انزلاقا غضروفيا أو تقلصا عضليا، وحتى في حالات الانزلاق الغضروفي فإن العلاج التحفظي هو الأساس، ولا يعالج الانزلاق بالعملية الجراحية.

المهم تجنب حمل أشياء ثقيلة، مثل رفع الأطفال أو اسطوانة الغاز أو أثاث المنزل بطريقة خاطئة، وهي طريقة ركوع الصلاة، ولكن يجب فعل ذلك بطريقة جلوس القرفصاء لكي يتم حمل الأشياء بالعظام، وليس بالعضلات.

النقطة الأخرى هي تجنب النوم على فراش لين، بل يجب أن يكون الفراش يابسا، مع عمل كمادات ساخنة على الظهر أو الجلوس في مغطس ماء أو بانيو مليء بالماء الدافئ، والحرض على أخذ حقنة فيتامين د 600000 وحدة دولية، في العضل، وتكرر مرة أخرى كل 6 شهور وأخذ حقن Neurobion في العضل يوما بعد يوم لتغذية الأعصاب.

مع تناول كبسولات celebrex 200 mg مرتين يوميا، وكبسولات myolgin ثلاث مرات يوميا، ودهان مرهم فولتارين على أكثر الأماكن إيلاماً.

يكفي في المرحلة القادمة المشي كرياضة مفضلة أو الهرولة الخفيفة، ولا داعي للتمارين الرياضية المرهقة للعضلات، وسوف تسير الأمور على ما يرام إن شاء الله.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً