الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يوجد علاج للسرطان حين يصل للعظم؟ وهل يمكن أن يؤثر السرطان على كسر العظم؟
رقم الإستشارة: 2242121

25245 0 492

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


قدر الله أن تصاب أمي بسرطان الثدي ووصل لجزء من العظم، هل يوجد علاج وشفاء للسرطان حين يصل للعظم؟ وهي تعاني منذ زمن من هشاشة العظم، هل يمكن أن يؤثر السرطان على كسر العظم؟ حيث ذكر الدكتور وجود كسر بالعظم بعد أن تم عمل خزعة للعظم، ولا أعلم من الذي تسبب فيه، هل هو السرطان أم الخزعة؟ وذكر الطبيب أنها بحاجة لعملية، ولكن يفضل الآن بدء جرعات الكيماوي ومن ثم العملية، هل الطبيب مصيب في ذلك؟ وما هي نصائحكم للعلاج؟ بما أن العظم متضرر، هل تحتاج عملية لإزالة ورم الصدر؟ وما هو علاج سرطان الثدي بعد أن وصل للعظم؟ وهل ستستمر طول العمر على الكيماوي؟

أرجو إبلاغي إن كانت هناك حالات سرطان ثدي ووصل للعظم وتعافين ويمارسن حياتهن، وأريد منكم نصيحة أخيرة لأنني بحاجة لأن أرفع من معنوياتي لأساعدها، والله أسأل أن يمن على أمي بالشفاء العاجل، شفاء لا يغادر سقما، أرجو من كل من يقرأ أسطري أن يدعو لأمي بالشفاء.

وجزاكم الله خيرا، وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم سديم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ندعو للوالدة بالشفاء، ونقول: اللهم رب الناس أذهب البأس، اشف شفاء لا يغادر سقما، لقد تطورت كثيرا علاجات سرطان الثدي، وأصبحت هناك بدائل كثيرة في مراحل العلاج المختلفة، ولكن المهم الوصول إلى الأماكن التي تقدم الخدمة الطبية المتطورة، والنصيحة بالاختيار بين تلك الطرق، والبروتوكول العالمي لعلاج سرطان الثدي يبدأ العلاج بالكيميائي أولاً، وذلك لجعل الورم ينكمش ويقل حجمه مما يمكن من علاج جراحي أفضل، ثم باقي مراحل العلاج.

والجراحة لها أشكال مختلفة، منها: الجراحة التحفظية، وفيها يتم استئصال الورم والمحافظة على الثدي، ومنها استئصال كامل الثدي وتجريف الغدد الليمفاوية المجاورة للثدي، لأنها مصدر من مصادر انتشار سرطان الثدي، والاستئصال الجذري للثدي هي الجراحة الأكثر شيوعا لعلاج سرطان الثدي المتقدم، ويتم فيها استئصال جميع أنسجة الثدي كاملة بما فيها الحلمة، مع تجريف الإبط من العقد الليمفاوية من الإبط.

بعد ذلك تأتي مراحل العلاج الهرموني في علاج سرطان الثدي المتقدم والمنتشر، والتي تستخدم كخط أول في علاج حالات سرطان الثدي المتقدم والمنتشر، ويتميز العلاج الحديث بكونه ذي فاعلية عالية في السيطرة على المرض، ومنع تطوره وانتشاره لفترات طويلة.

ويعطى هذا العلاج في صورة حقن موضعي في العضل، وهو غير مصحوب بآثار جانبية عالية، وقد تمت مقارنة هذا النوع من العلاج مع العلاجات الأخرى وأثبت فعالية عالية، ومن المنتظر في المستقبل القريب أن يتم التوسع في استخدام هذا النوع من العلاج الهرموني الحديث في علاج عدد أكبر من مرضى سرطان الثدي المتقدم، ويطبق هذا العلاج فقط مع السيدات فيما بعد مرحلة انقطاع الطمث، ويؤدى استخدامه إلى إعفاء عدد كبير من الحالات من العلاج الكيميائي إذا توفرت شروط إعطائه.

وهناك العلاج الموجه وهو أحدث العلاجات لمرض السرطان، والمقصود بالعلاج الموجه أن العلاج يهاجم الخلية السرطانية فقط ولا يضر الخلايا السليمة، وهذا سبب أهميته وخاصيته، ومن هنا كان سبب ارتفاع ثمنه لأنه متخصص جدا، هذه فقط الخطوط العريضة للعلاج، ولكن في المستشفيات المتخصصة ومراكز علاج السرطان هناك من يجلس مع المريضة ومع ذويها، ويحدد معهم خطة العلاج بعد الكشف الطبي والتشخيص الدقيق.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • لبنان زاهي

    القرآن هو العلاج

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً