الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وجود حزاز في القدم والرسغ، فكيف أتعالج منه؟
رقم الإستشارة: 2244242

3633 0 239

السؤال

السلام عليكم.

عانيت قبل خمسة أشهر تقريباً من حزاز في أسفل القدم، تعالجت منه، والآن بقيت الآثار، ولكن قبل شهر تقريباً ظهر لي حزاز آخر في رسغ اليد اليمنى، فما هي أسباب ظهور الحزاز؟ وهل يمكن علاجه في المنزل؟ وما هي طرق الوقاية منه؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ همة تعلو السحاب حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أختي الكريمة: إذا كان ما تشتكين منه هو الحزاز، فالحزاز ليس له سبب معروف، فلا هو بكتيري، ولا فطري ولا فيروسي، وإنما تفاعل جلدي لا يعرف له سبباً حقيقياً.

العوامل النفسية تشكل نسبة عالية في الأشخاص الذين تتكرر لديهم الحالة، على كل حال الحزاز طفح جلدي حميد لا ينتقل ولا يعدي، وعلاجه متيسر ومتوفر، وبالإمكان استخدام كريم مثل ديرموفيت كريم مرتين يومياً على اليدين، لمدة عشرة أيام، وإذا كان مصاحبا بحكة شديدة بالإمكان تناول حبة واحدة يومياً من عقار اتاراكس 10 ملجرام إلى أن تنتهي الحكة.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً