الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قدمي اليمنى تؤلمني عند الإلية والفخذ، ماذا أفعل؟
رقم الإستشارة: 2244311

9578 0 280

السؤال

السلام عليكم
بالإشارة إلى الاستشارة السابقة رقم (2241881) مرفق صورة الرنين والتقرير: http://im68.gulfup.com/6YBTUX.bmp
http://im84.gulfup.com/uI69GV.jpg

حيث كما فهمت من التقرير والطبيب: أنه يوجد ديسك صغير في الفقرة القطنية الخامسة، وتضيق في الجهة اليسرى، والديسك غير ضاغط على العصب، مع أني أشعر بالألم في الجهة اليمنى، والألم متوسط الشدة.

المشكلة: أنه ما زالت قدمي اليمنى تؤلموني من عند الإلية والفخذ، وأشعر أحيانا بتنميل في القدم اليمنى عند الجلوس، وبعض الألم في أسفل ظهري، خاصة عند الجلوس.

مع أني أخذت عدة أدوية ومسكنات ومرخي عضلات من عدة أنواع، وآخرها: Celebrex 200 mg، ومايونال 50، وفيتامين ب 12، وأتناول فيتامين د 50000 وحدة دولية كل أسبوع، لمدة 8 أسابيع ومن ثم مرة واحدة كل شهر، حيث كان نتيجة الفحص لدي 22 والطبيعي من 30-75 أيضا، ولكن لا ألاحظ فرقا مع أخذ الدواء أو بدونه.

الألم بحد ذاته ليس كبيرا، بل متوسطا، لكنه مزعج، تحسنت بشكل ما على جلسات العلاج الطبيعي.

يوجد ألم في منطقة الرقبة والكتف الأيسر، وأشعر أحيانا بتنميل في أصبع يدي اليسرى الأصغر، هل هذا أيضا ديسك في الرقبة؟ حيث أني أعمل في أعمال مكتبية منذ 20 عاما، ولم أعمل صورة للرقبة.

المشكلة الأخرى: أني أعاني من وساوس، خاصة المرضية، وهي تؤثر على حياتي، حيث أني أخاف كثيرا من الأمراض، وهذا ما يؤثر على نفسيتي بشكل كبير.

أرجو المساعدة، ماذا علي أن أفعل بهذا الخصوص؟ إذا كان الديسك غير ضاغط على العصب؟ لماذا هذا الألم؟

وفقكم الله لما فيه الخير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Mamoun حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

التقرير يشير إلى وجود ضغط مركزي بين: Central protrousion between L5 -S1 بالإضافة إلى ضيق في أحد ال: Foramen، أو الفتحات التي يخرج منها بعض الأعصاب، وهذا ما يؤدي إلى الألم.

عموما علاج هذه المنطقة هو في الغالب علاج تحفظي، ونادرا ما تحتاج إلى جراحة، وطريقة الجلوس على المكاتب قد يكون لها علاقة بتكرار الألم، وعدم الشفاء؛ لأن الظهر يجب أن يكون في وضع مستقيم طوال الوقت، مع الجلوس المريح على الكرسي، وليس على طرفه، مع تجنب الانحناء.

العلاج الذي تتناوله جيد، وتحتاج إلى النوم على فراش يابس، وحمام ساخن، لعضلات الظهر، ومتابعة العلاج الطبيعي.

الألم في أصبع اليد الأصغر له علاقة بوضع الكوع على المكتب؛ لأن العصب الذي يغذي الأصبع الأصغر ونصف الأصبع الرابع يمر في المنطقة الخلفية من عظمة الكوع، والتي تتعرض للضغط المستمر أثناء وضع الكوع على المكتب.

العلاج الموصوف يكفي لعلاج الديسك، وعلاج الالتهاب أو الضغط على الأصبع، مع عدم وضع الكوع على المكتب مطلقا بل فرده.

وبديلا لحقن فيتامين B12 يمكنك أخذ حقن NEUROBION في العضل يوما بعد يوم، والتي تحتوي على B1 B12 B6، وبعد مرور فترة إذا لم تتحسن الأعراض يمكنك زيارة طبيب جراح عمود فقري لإبداء الرأي.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: