الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أبي يشاهد الأفلام المحرمة وأريد طريقة أنصحه بها دون أن يشعر
رقم الإستشارة: 2249007

3073 0 183

السؤال

أبي يشاهد أفلام الجنس، كيف نصرفه عن ذلك دون أن يعرف أني عرفت ذلك؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الفتاح حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمرحبًا بك -ابننا الفاضل- في موقعك ونشكر لك الاهتمام والتواصل والغيرة على الدين وهنيئا لنا بأمثالك من الفضلاء، ونسأل الله أن يقر عينك بصلاح الوالد، وأن يلهمنا جميعا السداد والرشاد، فإنه الكريم رب العباد.

أعجبتنا فكرة الاستشارة ودعوة الوالد لها كمنهج، ومن المفيد ألا تكسر الحاجز، وعليه فإننا نقترح عليك التواصل مع إمام وخطيب المسجد، وتطلب منه الحديث عن خطورة ذنوب الخلوات، وعن ضرر ذلك على الأبناء، وأنه ينبغي للآباء أن يكونوا قدوة حسنة لأولادهم ولا مانع من الإسرار للخطيب بما تريد واطلب منه الدبلوماسية في طرح المسألة.

وإذا كان لك أعمام فضلاء حكماء، فيمكن أن تطلب من أعقلهم مناقشة الوالد والنصح له، كما أرجو أن تكثر من الدعاء للوالد، واطلب من الجميع أن يعرف للوالد إيجابياته وفضائله.

وهذه وصيتنا لكم بتقوى الله، ثم بكثرة اللجوء إليه، كما نتمنى أن تساعدنا بعرض صفات الوالد، والأساليب التي يمكن أن تؤثر عليه حتى نتعاون جميعًا في إسداء النصح له.

سعدنا بتواصلك ونسعد بالاستمرار، ونكرر لك الشكر على رغبتك في الخير، ونسأل الله الهداية للوالد وللجميع.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية محمد القطب

    جزاكم الله خيراً، لكني أرى أننا في زمن قلت فيه الأمانة، والتحدث مع إمام المسجد أو أحد الأعمام قد يتسبب في فضيحة لهذا الوالد وقد يترتب عليه عد ذلك فساد العلاقة بين الوالد وولده بسبب ذلك.
    لذا أرى أن يتحدث الولد مع أبيه ويقول له مثلا والد صديقي عياذاً بالله يشاهد أفلاماً محرمة، ولا أعلم كيف يفعل ذلك في سنه هذه؟! ألا يدري عقوبة ذلك؟!
    كما يمكن أن يشغل بين الفينة والأخرى خطبة عن هذا الموضوع ومقاطع اليويتيوب التي تحذر من ذلك ويسمعها لأبيه، ويتصنع أنه يسمعها ليوصلها لصديقه لينصح بيها أباه.
    والله أعلم.

  • السعودية محمد القطب

    جزاكم الله خيراً، لكني أرى أننا في زمن قلت فيه الأمانة، والتحدث مع إمام المسجد أو أحد الأعمام قد يتسبب في فضيحة لهذا الوالد وقد يترتب عليه عد ذلك فساد العلاقة بين الوالد وولده بسبب ذلك.
    لذا أرى أن يتحدث الولد مع أبيه ويقول له مثلا والد صديقي عياذاً بالله يشاهد أفلاماً محرمة، ولا أعلم كيف يفعل ذلك في سنه هذه؟! ألا يدري عقوبة ذلك؟!
    كما يمكن أن يشغل بين الفينة والأخرى خطبة عن هذا الموضوع ومقاطع اليويتيوب التي تحذر من ذلك ويسمعها لأبيه، ويتصنع أنه يسمعها ليوصلها لصديقه لينصح بها أباه.
    والله أعلم.

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: