كيف أتخلص من الانطوائية والخوف من ركوب السيارة - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أتخلص من الانطوائية والخوف من ركوب السيارة؟
رقم الإستشارة: 2252922

3786 0 230

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري 24 عاما، أعاني منذ رمضان من خفقان وألم في الرأس، ورجفة وكره لركوب السيارة، ولا أحب من أحد أن يقول لي: لنخرج، أصبحت أكره الخروج من البيت بسبب الضيقة، وقد حاولت أن أخرج، ولكن ما تزال المشكلة موجودة.

عندما أخرج يأتيني تنميل في الأطراف، وتتعب نفسيّتي، وشهيّتي ضعيفة، وقد استعملت حشيشة القلب، لكن بدون فائدة، وأنا مقبلة على الزواج، ومن الضروري أن أخرج، ولكن كرهت السيارة فجأة، وقد كنت في السابق أحب (الطلعات)، ولكن قدر الله وما شاء فعل.

أصبت بجرثومة المعدة، ثم شفيت منها والحمد لله، وبعد التفكير بهذا الموضوع أصبت بالقولون.

جزاكم الله خيرا، أريد حلا وعلاجا غير إدماني.

دعواتكم لي بالشفاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ربى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

باركَ الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وأسأل الله لك العافية والشفاء والتوفيق والسداد.

الذي يظهر لي أنه لديك القابلية للقلق والتوترات؛ وذلك لأنك تعانين من القولون العصبي -كما ذكرتِ- وفي ذات الوقت كرهك لركوب السيارة قد يكون نوعا من المخاوف، حتى وإن لم تظهر في شكل خوف، فالأعراض الجسدية مثل: التنميل في الأطراف والأرجل هي دليل على انقباضات عضلية توترية، فالأمر كله يتعلق بالقلق وليس أكثر من ذلك.

وفي مثل هذه الحالات أنا أنصح بإجراء فحص طبي عام؛ وذلك للتأكد من الحالة الجسدية والعضوية، وقناعاتي أن الحالة نفسية وليست عضوية، لكن مجرد إجراء الفحوصات أيضًا يُطمئن الإنسان.

أنت سوف تستفيدين كثيرًا من ممارسة أي تمارين رياضية مناسبة، وكذلك تطبيق تمارين الاسترخاء سوف يكون أمرًا جيدًا، والنوم المبكر سيكون مفيدًا لك كثيرًا.

الدواء الذي يُساعدك هو عقار يعرف تجاريًا باسم (زيروكسات Seroxat CR) والذي يعرف علميًا باسم (باروكستين Paroxetine) الجرعة في حالتك جرعة صغيرة جدًّا، وهي 12.5 مليجراما، تناوليها يوميًا لمدة ثلاثة أشهر، ثم اجعليها 12.5 مليجراما يومًا بعد يومٍ لمدة شهرٍ، ثم توقفي عن تناول الدواء.

أنت مُقدمة على الزواج، ونسأل الله تعالى أن يبارك لك في هذا الأمر، وأن يتمَّ على خير، ويجب أن تكوني متفائلة.

باركَ الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • السعودية حلا

    انا بعد عندي خوف من ركوب سياره كثثثير

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: