ضعف الخصوبة والعقم عند الفتاة كيف يمكن التنبؤ لهم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضعف الخصوبة والعقم عند الفتاة كيف يمكن التنبؤ لهم
رقم الإستشارة: 2256155

1499 0 121

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد سمعت عن حليب الصويا كثيراً، وعلمت بأنه مفيد لزيادة الهرمونات الأنثوية في جسم الفتاة، وسمعت أيضاً، بأنه يسبب العقم للفتاة، فهل يمكنني تناوله؟ أم يجب الابتعاد عنه وتركه؟

أنا فتاة غير متزوجة، منذ بلوغي إلى يومنا هذا وأنا لا أشعر بأي ألم أثناء نزول الدورة الشهرية، فهل ما أعانيه يعتبر أمراً طبيعياً؟ أم أن هناك أسباباً أجهلها أنا؟ علماً بأنني سمعت بأن عدم الإحساس بالألم دليل على عقم الفتاة، فما مدى صحة هذا الكلام؟

أفيدوني، وجزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ roro mon mld حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا - يا ابنتي - ليس صحيحاً بأن عدم الشعور بالألم قبل أو خلال نزول الدورة, يدل على أن الفتاة ضعيفة الخصوبة, أو على أنها ستعاني مستقبلاً من العقم - لا قدر الله -.

إن أهم علامة يمكن من خلالها التنبؤ أو الحكم على خصوبة المرأة هي انتظام الدورة, فإن كانت الدورة منتظمة, فهذا أهم شيء؛ لأنه يدل على أن هرمونات المبيض الأساسية متوازنة, وعلى أن الإباضة تحدث بانتظام.

لذلك نصيحتي لك هي كالتالي: إن كانت الدورة عندك منتظمة, فلا داعي للقلق, فالخصوبة ستكون جيدة - إن شاء الله -, بغض النظر هل يرافق الدورة ألم أم لا, والأفضل طبياً هو أن لا يرافقها, أو أن يكون الألم بسيطاً ومحتملاً.

بالنسبة لحليب الصويا, فإذا تم تناوله بكميات كبيرة جداً, أو على شكل حبوب ومكملات غذائية، وبجرعات عالية, فإنه قد يرفع من نسبة الهرمونات الأنثوية في الدم, وارتفاع هذه الهرمونات هو الذي يؤدي إلى اضطراب الدورة، وإلى تأخر الحمل، أو العقم, وأكرر هذا قد يحدث فقط في حالة الجرعات الكبيرة, لذلك لا مانع من شرب حليب الصويا, لكن بكميات معتدلة , من (1- 2) كوب في اليوم, وليس أكثر.

نسأل الله عز وجل, أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائماً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً