الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف يمكن الإنجاب في حالة استئصال الرحم؟
رقم الإستشارة: 2258339

2922 0 184

السؤال

السلام عليكم

تم استئصال الرحم بسبب مرض خبيث، لكن المبايض ما زالت موجودة في جسمي، فهل يمكن الإنجاب بسبب وجود المبايض في جسم المرأة؟

وهل يمكن الإنجاب في سن الخمسين بالنسبة لامرأة ليس لديها رحم؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Lamya حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عافاك الله، وأتم شفاءك -بحوله وقوته-، والحمل لا يتم بدون الرحم الذي يحتضن البويضة المخصبة، حتى يكبر الجنين، وبالتالي بدون رحم يستحيل الحمل حتى في وجود المبايض، والمبايض وظيفتها ضبط هرمونات الجسم الأنثوية، وتجنيب جسم المرأة مرض لين العظام.

وفي عمر الخمسين تتوقف المبايض عن إنتاج البويضات، وتدخل المرأة في سن التغيير، وانقطاع الطمث، لذلك دعك من التفكير في الحمل؛ لعدم وجود رحم، وعدم وجود بويضات قابلة للتخصيب، والالتفات إلى التغذية الجيدة، والمشي، وضبط الوزن، لكي تنعمي بالصحة والعافية.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً