الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن تغيير وقت الدورة الشهرية حتى لا تتعارض مع وقت العمرة؟
رقم الإستشارة: 2258547

10201 0 249

السؤال

السلام عليكم

أريد أن أقدم ميعاد الدورة الشهرية؛ حتى لا تتعارض مع ميعاد العمرة، فميعادها قبل ميعاد العمرة بخمسة أيام، وهي في المعتاد تستمر لسبعة أيام.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ غادت حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأمر يعتمد على الفترة المتبقية لموعد نزول الدورة الشهرية، أو أن الأمر متعلق بخطة لدورة لاحقة، فإذا بقيت أيام كثيرة على نزول الدورة؛ فيمكنك تناول حبوب (Primolut N 10) مرة واحدة في اليوم، أو جرعات 5 مج مرتين يوميًا لمدة 5 أيام، ثم التوقف عنها حتى تنزل الدورة الشهرية والطهر بعد ذلك، وبذلك تبدأ دورة شهرية جديدة.

ويمكنك تناول الحبوب؛ لتأخير موعد الدورة الشهرية التالية عدة أيام في مواسم الحج والعمرة والزواج، في آخر 5 أيام قبل نزول الدورة الشهرية التالية، وبالتالي لا بأس من تناول حبوب (Primolut N 5) قبل موعد نزول الدورة ب 5 أيام مرتين يوميًا، ولمدة 10 أيام أو يزيد، مع التوقف عن تناولها في آخر يوم من أداء النسك.

والدورة الشهرية تنزل في الغالب بعد يومين من ترك الحبوب، مع التوقع بنزول الدورة أشد من المتوقع والمعتاد في الشهور السابقة.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً