الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل احتقان البروستاتا سبب في عدم خروج البول بالكامل؟
رقم الإستشارة: 2258861

1165 0 75

السؤال

السلام عليكم

أعاني من عدم القدرة على دفع البول بالكامل، حيث تبقى قطرات تنزل بشكل متواتر عقب الحمام بدقائق، أثناء الجلوس، أو النوم، أو الصلاة، كما أنني أشكو من ضعف الانتصاب، علما أن عمري 26 عاما، وغير متزوج.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ahmed ali حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عادة ما تكون أعراض التبول التي تشكو منها بسبب احتقان البروستاتا، والذي ينتج عن كثرة الاحتقان الجنسي، أو كثرة تأجيل التبول، أو التهاب البروستاتا، أو الإمساك المزمن، أو التعرض للبرد، فلا بد من الابتعاد عما يثير الغريزة، والمسارعة في تفريغ المثانة عند الحاجة لذلك، وتفادي التعرض للبرد الشديد، وكثرة تناول الخضراوات الطازجة لتفادي الإمساك.

ويمكن تناول علاج يزيل احتقان البروستاتا مثل: Peppon Capsule كبسولة كل ثمان ساعات, أو البورستانورم، أو ما يشبههما من العلاجات التي تحتوي على مواد تقلل من احتقان البروستاتا، مثل الـ Saw Palmetto، والـ Pygeum Africanum، والـ Pumpkin Seed فإن هذه المواد طبيعية، وتصنف ضمن المكملات الغذائية, وبالتالي لا يوجد ضرر من استعمالها لفترات طويلة (تصل لعدة أشهر حتى يزول الاحتقان تماما).

أما ضعف الانتصاب فله أسباب عديدة منها ما يتعلق بمشاكل الأوعية الدموية, ومنها ما يتعلق بمشاكل الأعصاب, ومنها ما يتعلق بالمشاكل النفسية، فإذا كان هناك انتصاب عند الاستيقاظ من النوم؛ فهذا يدل على عدم وجود مشكلة عضوية (أي أن الأمر لا يتعلق بمشاكل الأوعية الدموية ولا بمشاكل الأعصاب).

ويمكن عمل بعض الاختبارات إذا كان هناك شك في الإصابة بالضعف الجنسي المتمثل في ضعف الانتصاب، أو الرغبة الجنسية:

1- عمل اختبار الحقن الموضعي للذكر ICI حيث يتم حقن مواد موسعة للشريان داخل الذكر، فتساعد على الانتصاب، ومن خلال نتيجة الاختبار يتضح هل هناك بالفعل ضعف انتصاب أم لا؟

2- وقد نحتاج إلى عمل أشعة دوبلكس على الذكر، إذا كان هناك شك في الإصابة نتيجة الاختبار السابق.
3
- قد نحتاج إلى تحاليل هرمونات مثل التستوستيرون والبرولاكتين، إذا كان هناك ضعف في الرغبة الجنسية.

4- لا بد من عمل تحليل للسكر والدهون بالدم؛ للتأكد من عدم وجود سكر أو زيادة في الدهون.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً