الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف أغير حياتي للأفضل وأتأقلم مع الواقع؟
رقم الإستشارة: 2264742

2825 0 160

السؤال

السلام عليكم..

أنا طالبة في الثانوية، عمري 16 سنة، وفقدت والدي وأنا في عمر 11 سنة، عندما أمر بأوقات صعبة؛ أقول في نفسي لو كان أبي موجودا لكانت حياتي أسهل، ولكني أصدم بأن الحياة صعبة على الجميع.

أنا ومنذ وفاته بدأت أرفض تقبل التعايش مع الواقع وأبني خيالات، حتى أنني صنعت أشخاصا في مخيلتي أحادثهم لأخفف الضيق عن نفسي الذي أثر على دراستي وحياتي الاجتماعية، فأنا لا أخرج من البيت ولا من غرفتي، ولا أستطيع الثقة بأحد، وأشكك في صدق الجميع معي، وحالتي تزداد سوءا مع الوقت.

في السابق كنت أقرأ الكتب وأكتب مذكراتي، أما الآن فأنا أستثقل الدراسة، وبدأت ألوم نفسي على كل شيء أفعله، وأعتبر نفسي كسولة، وأصبح شغلي الشاغل الآن هو كيف أغير من حياتي؟ أو على الأقل كيف أعود لسابق عهدي؟ فأنا لدي أهدافي، ولا أريد أن أضيع مستقبلي، فأنا أعرف تماما أن هناك من عاشوا في حياتهم صعوبات أشد مما مررت به.

لقد تعبت من الماضي والتفكير في شيء لن يعود، وتعبت من لوم نفسي، وأفكر في سبب كل هذا، هل حقا أنا سيئة لهذا الحد؟

تعبت من عدم قدرتي على الاستمرار بشكل طبيعي، تعبت من الخوف على مصيري ومستقبلي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ جودي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عندما يفقد الإنسان شخصا عزيزا عليه، يمر بفترة من الحزن تتميز بتذكر المتوفى باستمرار، والإحساس بعدم استطاعة العيش بدونه، ولكن بعد فترة يتم النسيان، وتستمر الحياة.

واستمرار الحزن لفترة أطول من اللازم، أو أن يكون غير طبيعي، أو يؤثر على وظائف الشخص الطبيعية، فإنه يصير مرضا، ويتطلب تدخلا طبيا، وفي حالتك فإنك قد تغلبت على كثير من مشاكلك، ولذلك فإنك تحتاجين فقط لإرشاد نفسي لمساعدتك.
وفقك الله!

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً