الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الشامات المستمرة بالظهور على جسمي سرطانية أم لا؟
رقم الإستشارة: 2266755

4425 0 111

السؤال

السلام عليكم..

عمري 25 سنة، لدي شامة ميلانينية بيدي منذ أن كنت صغيرة، كما أن هناك واحدة أخرى في ظهري وأخرى تحت الصدر، فهل هناك احتمال أن تكون الشامات مسرطنة؟ مع العلم أني لم أفحصهم، وهذه الفترة أشعر بأن هناك شامة أخرى ستظهر لي، كما أن هناك حبة بحجم الحمصة تحت الجلد قد بدأت بالظهور فوق منطقة الصدر، فهل هناك احتمال أن تكون سرطانية؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ rara حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

توجد أنواع متعددة من الشامات أو الوحمات الصبغية أو الميلانينية، أو ما شابه من المسميات، ولكل نوع من الشامات خصائص إكلينيكية مميزة يتم التعرف عليها بواسطة الطبيب، وتختلف درجة الخطورة وكيفية المتابعة والعلاج من نوع إلى آخر، ويجب التأكد من ماهية تلك الوحمات وتشخيصها بشكل دقيق بواسطة الطبيب المعالج.

لذلك يجب التوجه إلى طبيب الأمراض الجلدية لتشخيص المشكلة، وقد يكون التشخيص بواسطة فحص الجلد فقط، أو قد يحتاج الطبيب في بعض الأحوال إلى بعض الإجراءات الأخرى، مثل: أخذ عينة جلدية أو إزالة الشامة كليا بأساليب جراحية متعددة على حسب نوعها وتقييمه، وفحصها ميكروسكوبيا للتأكد من التشخيص، وعدم وجود تغيرات سرطانية -لا قدر الله- إذا كانت هناك شكوك بعد الفحص الإكلينيكي، ويتم مناقشة السبل المتاحة للعلاج بعد ذلك.

وفقك الله وحفظك من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أمريكا د.عصام

    الشامات لا خوف منها
    لان الكثير من الشامات عادة لا تكون سرطانية
    وهناك علامات نستخدمها كأطباء اذا وجدت قد نشك بالتغيرات السرطانية بها وهى ( خروج دماء منها ، او الهرش المتكرر او زيادة حجمها عن الطبيعى )

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: