الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المشكلة: السيلان الدائم لمخاط الأنف، ورائحة الفم الكريهة
رقم الإستشارة: 2270283

6824 0 220

السؤال

السلام عليكم
أرجو مساعدتي بارك الله بكم.

أعاني من سيلان دائم لمخاط الأنف على شكل متقطع, حيث يسيل إلى الجهة الخلفية من الأنف إلى أن يصل إلى نهاية الفم ويتم ابتلاعه من خلال المريء.

ورائحة فمي كريهة جدا جدا، واستعملت مختلف معاجين الأسنان، وسوائل الغرغرة، ولكن بدون فائدة، أسناني جيدة جدا وكذلك اللثة، كيف أتخلص من هذا السيلان المخاطي؟

يرحم الله والديكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إبراهيم حفظه الله.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:

رائحة الفم الكريهة قد تكون بسبب ذلك المخاط الذي ينزل من الأنف على البلعوم الأنفي، ومنه إلى الحلق، كما أن تلك الرائحة الكريهة في الفم نتيجة جيوب باللثة، أو التهاب مزمن باللوزتين، أو بسبب ارتجاع المريء، أو لبعض الأكلات التي قد تغير من رائحة الفم، والتي يجب تجنبها، أو استخدام الفرشاة ومعجون الأسنان بعدها، مع المداومة على استخدام السواك مع كل صلاة، ومع علاج أي مشكلات بالفم سواء اللثة وجيوبها، أو الأسنان وتسوسها.

أما بخصوص البلغم الذي ينزل على الحلق من الأنف مسببا التهابات بالحلق: فقد يكون بسبب حساسية الأنف، ويكون لونه أبيض في تلك الحالة، أو يكون البلغم بسبب التهاب بالجيوب الأنفية، وفي هذه الحالة يكون البلغم لونه أخضر أو أصفر.

وللتخلص من هذا البلغم وما قد يسببه من تغير رائحة الفم: يجب علاج سببه، سواء الحساسية، أو التهاب الجيوب الأنفية.

ولعلاج حساسية الأنف: يجب البعد عن مهيجات الحساسية، وأشهرها: التراب، والدخان، والعطور، والبخور، والمناديل المعطرة، ومعطرات الجو، والمنظفات الصناعية، والمبيدات الحشرية، ووبر الصوف والغنم، وزغب الطيور، ورائحة الطلاء والوقود، وبعض المأكولات مثل: البيض، والسمك، والموز، والفراولة، والمانجو، والشيكولاتة، والحليب، وغيرها من المهيجات، والتي تتفاوت من شخص لآخر، وكذلك بتناول مضادات الهيستامين مثل حبوب كلارا، أو كلاريتين حبة كل مساء مع استخدام بخاخ فلوكسيناز مرة يوميا، أو رينوكورت أو رينوكلينيل مرتين يوميا؛ للتغلب على أعراض حساسية الأنف.

ولعلاج التهاب الجيوب الأنفية، وخاصة مع تجمع إفرازات ملونة بالأنف: يجب استخدام غسول قلوي لتنظيف الأنف والتخلص من هذه الإفرازات عن طريق الاستنشاق والاستنثار عدة مرات يوميا، وكذلك تناول مضاد حيوي قوي للوصول إلى داخل هذه التجاويف العظمية، مثل: تافانيك حبة واحدة يوميا، أو سيبروسين، أو سيبروباي 500 مج حبوب مرتين يوميا لمدة سبعة إلى عشرة أيام متواصلة؛ للقضاء على الالتهاب بصورة جيدة.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً