الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما علاج الصداع التوتري بسبب تقلص عضلات الرقبة الخلفية؟
رقم الإستشارة: 2273804

12925 0 246

السؤال

عمري ٤٦ عاما، وطولي ١٧٢ سم، ووزني ٨٥ كيلو، أعاني من دوخة شبه مستمرة منذ أربع سنوات، وشد في عضلات الرقبة، تزيد مع التوتر.

عملت أكثر من أشعة للرأس، بعض الدكاترة شخّص حالتي أنها شقيقة، وعملت أشعة للرقبة، وظهر عندي خشونة وبداية دسك، ولكن الدكتور قال: إنها لا تسبب الدوخة.

أنا شخصيتي قلقة، وتم تحويلي لدكتور نفسي، وقال إنه قلق وتوتر، وصرف لي أنواعا من العلاج، ومنها: سبرالكس، وبرستيج، وبروزاك، ولكني لم أستطع تحمل آثارها الجانبية، وهي الدوخة، والغثيان، والذي أشتكي منه قبل أخذ العلاج، والذي يزداد بشكل كبير.

علما أن الدوخة تتحول لدوار بين مدة وأخرى، وهو ما يخيفني بشكل كبير، فكلما حاولت أن أتأقلم تأتيني النوبة، وهي الدوار، وترجع حالة الخوف والتوتر من جديد.

ذهبت لأكثر من دكتور أنف وأذن، منهم من شخّص الدوار بأنه: (PPPV) ولكن الدوخة المستمرة لم تشخص، علما أنها تزداد في المسجد، وفي المناسبات.

الآن لي أسبوع أستخدم (السترال) نصف حبة، ولكني أفكر أن أوقفه؛ لأنه سبب لي كتمة، وعسر هضم، ومغصا، وفقدان شهية الأكل، وميزته أنه خفف من الكسل، وكثرة النوم.

آسف على الإطالة، ولكن لثقتي بهذا الموقع المحترم؛ أرجو إيجاد حل لمشكلتي، والتي جعلتني حبيس المنزل، حتى الصلوات لا أصليها جماعة.

بارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ صالح حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من الصعب تحديد الحالة من خلال التاريخ المرضي المحدود، ولكن من الواضح أنك تعاني من صداع توتري، أو (tension headache) بسبب تقلص عضلات الرقبة الخلفية، إما بسبب الوسادة العالية، أو المنخفضة، أو بسبب الاتكاء والجلوس الخاطئ، لذلك يجب أن تكون الوسادة متوسطة ليست مرتفعة، ولا منخفضة؛ ليكون الرأس مستقيما أثناء النوم، وهذا يساعد كثيرا في راحة العضلات، والتخلص من الصداع، وألم الرأس الخلفي.

بالإضافة إلى بعض الخشونة في الفقرات، وتسمى: (Degenerative changes) نتيجة لتآكل بعض الغضاريف بين الفقرات، ولم تصل لمرحلة الانزلاق الغضروفي، والدوار له أسباب عدة منها: مرض (PPPV) ومنها ما يتعلق بجهاز الاتزان في الأذن الداخلية، نتيجة الحركة غير الطبيعية في السوائل المسؤولة عن الاتزان في جهاز (Labryinth system) بالإضافة إلى أعراض واضحة لمرض الاكتئاب، والتي تمنعك من الخروج، بالإضافة إلى الكسل، وكثرة النوم.

وبالتالي متابعاتك يجب أن تكون مع استشاري نفسي بالأساس؛ لأن الاكتئاب هو أساس المشكلة، ويمكنك تناول سبراليكس 10 مج، لمدة شهرين، ثم زيادة الجرعات إلى 20 مج، بالإضافة إلى تناول حبوب بيتاسيرك 16 مج ثلاث مرات يوميا، ولمدة شهرين، ثم مرتين يوميا لنفس المدة، ثم عند اللزوم بعد ذلك.

ولعلاج ذلك الصداع التوتري يمكن تناول كبسولات (myolgin) ثلاث مرات يوميا، وكبسولات (celebrex 200 mg) مرتين يوميا لمدة أسبوع، مع عمل مساج بالثلج مرة، وبالماء الساخن على العضلات مرة أخرى في اليوم، مع التدليك الخفيف؛ فهذا أفضل، مع الحرص على تناول كبيولات فيتامين (د) الأسبوعية، جرعة 50000 وحدة دولية، كبسولة واحدة كل أسبوع، ولمدة شهرين، وشرب الحليب، وتناول منتجات الألبان، ويمكن لتغذية الأعصاب أخذ جرعات من حقن (neurobion) في العضل، يوما بعد يوم، 6 حقن، وسوف يمن الله عليك بالصحة والعافية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً