الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تناولت كلوميد ولم تنزل الدورة بل ظهرت الإفرازات البنية المستمرة فماذا أفعل؟
رقم الإستشارة: 2276364

15084 0 266

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

متزوجة منذ سنتين، ولم أحمل إلا في أول سنة من الزواج، وكان الحمل خارج الرحم، واليوم أكملت السنتين والنصف، ومنذ شهرين وأنا أتناول علاج (كلوميد)، ودورتي هذا الشهر بتاريخ (11/5)، ولكنها لم تأت.

قبل ثلاثة أيام قمت بإجراء تحليل الدم، والنتيجة ظهرت سلبية، وبعد عودتي إلى المنزل نزل مني دم، كنت أحسبه دم الدورة، ولكنه توقف وتحول إلى إفرازات بنية إلى اليوم.

أجريت تحليل البول والنتيجة سلبية، وقمت بإعادة تحليل الدم، أنا خائفة وحائرة، ولا أعلم ماذا أفعل؟

ولكم خالص التقدير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Sara حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن بعض المعلومات التي وردت في رسالتك, فيها شيء من التضارب وعدم الوضوح -يا ابنتي-؛ فلقد ذكرت بأنك متزوجة منذ سنتين, ثم ذكرت بأن الحمل خارج الرحم حدث منذ سنتين ونصف.

وحسب ما فهمت من رسالتك, فإن موعد الدورة الشهرية كان بتاريخ (11 - 5 - 2015), لكنها لم تنزل في هذا الوقت, وما تزال متأخرة إلى الآن, وقد بدأت تلاحظين مشحات دموية.

وهنا أقول لك: إذا كانت دورتك الشهرية منتظمة من قبل, وهذه هي المرة الأولى التي يحدث فيها هذا التأخير؛ فيجب عمل تحليل للحمل في الدم يسمى (B-GHC), فإن كان سلبياً, فيجب عمل تصوير تلفزيوني؛ للتأكد من عدم تشكل كيس أو أكياس على المبيض, خاصة وأنك قد تناولت حبوب (كلوميد)؛ لتنشيط المبيض.

إذا تبين عدم وجود أكياس على المبيض, فهنا تكون هذه المشحات الدموية ناجمة عن حدوث تسمك في بطانة الرحم, بسبب تناول الكلوميد, ويجب إنزال الدورة عن طريق تناول حبوب تسمى (بريمولت) حبتين يومياً مدة خمسة أيام, وبعد انتهاء هذه الحبوب, ستنزل دورة في خلال (2 إلى 5)أيام -بإذن الله تعالى-.

وأنبه دائماً إلى ضرورة أن يتم التأكد من أن الأنابيب سالكة, وذلك قبل تناول المنشطات, وبالنسبة لك فإن هذا الأمر هام جداً؛ لأنه سبق وحدث عندك حمل خارج الرحم, لذلك يجب عمل صورة ظليلة للرحم والأنابيب؛ للتأكد من أن الأنابيب ما تزال نافذة ولم تتأثر.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائماً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً