الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صدري فيه تثدٍّ واضح، فما علاج ذلك؟
رقم الإستشارة: 2277113

1601 0 176

السؤال

السلام عليكم
وزني 82، وطولي 174، وقد عملت دايت ووصلت ل75، وصدري فيه دهون ليست كثيرة، ولكن فيه تثدٍّ بسيط وواضح، وقد عملت عليه "كافتشن" كثير، ولم ينزل، فما الحل؟ وما تخصص الدكتور الذي أكشف عنده، في الغدد أم في أي قسم؟

مع العلم أني لما كنت في الإعدادي أو الابتدائي وقعت لي ضربة قوية في الخصية، وتورمت، ثم ذهبت وخفت، وهذا منذ زمن، ولم يحصل شيءٌ بعد ذلك، هل لهذا علاقة؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ mohamed حفظه الله.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:

التثدي هو تضخم حميد في ثدي الذكور (عادة ثنائي الجانب، ولكن في بعض الأحيان من جانب واحد) وينتج عن زيادة نمو الخلايا الغدية للثدي، وذلك نتيجة خلل في التوازن الهرموني في الجسم أو أسباب أخرى.

تثدي الرجل شائع جدا في فترات الرضاعة، والمراهقة، وبعد فترة منتصف العمر للذكور البالغين، وكذلك عند كبار السن، وأهم أسباب التثدي عند الذكور:
- الأدوية، وتشكل 10– 25 بالمئة من الأسباب.
- تليف الكبد بنسبة 8 بالمائة.
- نقص بإفراز الغدد التناسلية، وأورام الخصية.
- فرط نشاط الغدة الدرقية.
- قصور الكلية المزمن، والسمنة تعتبر من الأسباب الهامة، وخاصة عند الكبار في العمر.

التشخيص يتم بالفحص السريري، وبإجراء عدد من التحاليل الهرمونية، ووظائف الكبد والكلية، مع تصوير للثدي.

العلاج يكون حسب السبب، والتثدي الفيزيولوجي الذي يحدث عند البلوغ عادة لا يحتاج أي علاج ويزول تدريجيا، أما إذا وجد أي اضطراب هرموني أو في وظائف الكبد أو الكلية؛ عندها يتم علاج السبب المؤدي لهذه الإصابة، ويمكن أحيانا اللجوء للجراحة لعلاج بعض حالات التثدي، لذا حاليا ينصح بالمتابعة مع طبيب مختص بأمراض الغدد؛ لإجراء الكشف والتحاليل اللازمة، ووضع الخطة العلاجية المناسبة.

نرجو من الله لك دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً