الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشتكي من تمدد وانكماش حلمة الثدي، مما تسبب في تشوه شكله، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2277314

10730 0 254

السؤال

السلام عليكم.

أنا فتاة عمري 26 سنة، عندي مشكلة في حلمة الثدي الأيمن، حيث الحلمة اليسرى تتمدد وتنكمش، أي تكبر وتصغر، بعكس الحلمة اليمنى، فهي دائما تتمدد ونادرا تنكمش أو تصغر، فيكون شكل الثدي عندي غير جميل.

المشكلة بدأت قبل 6 أشهر، عند اقتراب موعد الدورة الشهرية بأسبوع، أحسست بألم في الثدي الأيمن، وشعرت بأن هناك تورما أو كتلة داخله، مجرد شيء صلب، وبعد نزول الدورة يختفي الألم، ويختفي التصلب، وقد حدث معي هذا ثلاث مرات، كلها قبل الدورة الشهرية.

قالت لي إحدى صديقاتي: ربما هرمون الحليب مرتفع، ونصحتني بشرب كأس من البردقوش -الحمد والشكر لله- اختفى هذا التصلب، والآن لي ثلاثة أشهر منذ شربته لم يظهر هذا التصلب أو الكتلة، فقلت ربما أن تمدد حلمة الثدي الأيمن تكون بسبب تلك المشكلة، هل فعلا منها أم هناك شيء آخر؟

علما بأن صحتي جيدة -والحمد لله- والتصلب اختفى، ولكن تمدد حلمة الثدي يؤرقني؛ لأن شكلها ليس جميلا، لأن الثدي الأيسر ينكمش وهي تتمدد، أتمنى بأن مشكلتي تكون واضحة لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ وفاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هناك اختلافات بين الأعضاء المزدوجة في جسم الإنسان، ومنها العينان والأذنان والكليتان والثديان، وقد نجد ثديا أكبر من ثدي، فلا قلق -إن شاء الله-، وبخصوص عدم انكماش حلمة الثدي الأيمن، فهذا أمر طبيعي، إذا لم تلاحظي انتفاخا أو تورما في الثدي عند فحص الثدي فحصا ذاتيا.

وعموما يوجد نشاط حميد غير سرطاني في الثدي يسمى fibroadenosis، وفيه يحدث بعض التليف والنشاط في غدد الثدي، ويوجد به بعض الألم أو الثقل، ونوع آخر يسمى fibroadenoma، وهذا تليف فقط، ولا يوجد به نشاط في الغدد، ولا يصاحبه ألم، وفي حال وجود مثل تلك الغدد خلف الحلمة فقد يؤدي ذلك إلى بروزها.

ولا يوجد قلق من هذه الأمراض وهذه الكتل، ولا تتحول إلى أورام خبيثة، ويمكن مراقبة الثدي بالمراقبة الشخصية في آخر كل شهر، بعد انتهاء الدورة الشهرية، وفي حال وجود كتل غريبة، يمكن إجراء أشعة mamogram ثم عمل ultrasound إذا تطلب الأمر ذلك.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك إلى ما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً