الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صلاة الاستخارة ..كيف أصليها ومتى؟
رقم الإستشارة: 2277993

1896 0 177

السؤال

السلام عليكم

أنا طالب في كلية الحقوق، وأكملت سنة أولى بنجاح، إلا أنني أشعر بعدم الارتياح!

كيف أصلي استخارة؟ ومتى؟ هل قبل أن أذهب لإيقاف دراستي أم أي وقت؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحباً بك أيها الولد الكريم في استشارات إسلام ويب .

إذا أردت أن تغير مجال دراستك وهممت بهذا التغيير، فينبغي لك قبله أن تستخير الله تعالى، فاستخارة الله مشروعة عند الإقدام على أي أمرٍ مباح لا يعلم الخير فيه.

أما ما يعلم فيه الخير فلا تشرع فيه الاستخارة، وذلك في ما أمر الله به أو ما نهى الله عنه، فما نهى الله تعالى عنه لا يستخار فيه الله؛ لأننا قد علمنا أن الخير في تركه، وما أمر الله به لا يستخار في فعله؛ لأننا قد علمنا أن الخير في فعله.

أما الأشياء المباحة التي لم يأمر بها الله تعالى ولم ينه عنها، فهذه هي مجال الاستخارة، ومتى يستخير الإنسان؟ قال النبي صلى الله عليه وسلم:( إذا هم أحدكم)، يعني إذا قصد وأراد فقبل أن يفعل الشيء ينبغي له أن يستخير الله تعالى بالطريقة التي علمها النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه في الحديث، وهو حديث مشهور رواه البخاري وغيره، قال جابر : (كان رسول الله تعالى يعلمنا الاستخارة في الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن، فيقول إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة، ثم فليقل اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر وتعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري -أو قال عاجل أمري وآجله- فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري -أو قال في عاجل أمري وآجله- فاصرفه عني واصرفني عنه، واقدر لي الخير حيث كان ثم رضني به) قال ويسمي حاجته يعني عندما يقول إن كنت تعلم أن هذا الأمر فيسمي الحاجة التي هو بصدد الاستخارة لها.

نسأل الله تعالى أن يقدر لك الخير حيث كان وأن يرضيك به.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر احمد

    بارك الله فيكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً