الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من كتلة تحت الجلد في الرقبة وأخاف من السرطان، أفيدوني
رقم الإستشارة: 2280516

11455 0 188

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من ظهور كتلة صغيرة تحت الجلد في الرقبة تحت الفك السفلي حجمها (1) سم، وعندما أحرك لساني أو أخرجه أستطيع تحريكها، لكنها ملتصقة بالفك السفلي، وعند الوضع الطبيعي لا أستطيع تحريكها كالعظمة، وفي بعض الأحيان أحس بأنها قاسية وكبيرة، وأحيانا صغيرة، لا يوجد أي ألم لدي، ولا أعاني من أي أعراض.

منذ حوالي شهرين أتتني نفس الحالة، فذهبت إلى طبيبين في السكن الجامعي، والأول قال لي: إنها عقدة لمفاوية. والثاني قال: إنها ليست خطيرة، ولكن إذا بدأت تكبر عليك الذهاب إلى المشفى.

العمر 20 سنة، والوزن 120، والطول 179، وأنا خائف من السرطان.

شكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ صالح حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أتصور أن ما تعاني منه –أخانا الكريم- هو في الغالب انتفاخ في الغدد الليمفاوية المرتبطة بمناطق الحلق، أو اللوزتين، أو الأسنان، أو الأنسجة المخاطية داخل الفم، أو الأنسجة الأخرى المرتبطة بالغدد الليمفاوية في تلك المنطقة المذكورة، نتيجة وجود التهاب أو عدوى متكررة في الأماكن المذكورة؛ لأنه -كما تعلم- أن الغدد الليمفاوية هي مصدر الإمداد بالخلايا المناعية التي تخلص الجسم من الميكروبات، والأسباب المختلفة للالتهاب، ولذلك تتفاعل وتكبر في الحجم.

لا تقلق، فالسبب الرئيسي والشائع لانتفاخ الغدد الليمفاوية هو الالتهاب أو العدوى المتكررة، وفي أحوال قليلة يكون السبب هو بعض الأمراض المناعية أو الفيروسية أو الأورام وغيرها.

أنصح أن تقوم بزيارة طبيب الأمراض الجلدية والجراحة العامة؛ للتأكد من التشخيص وماهية تلك الحبة المذكورة، وإذا ما كانت بالفعل غدة ليمفاوية، أو مشكلة أخرى، أو ورما في نسيج آخر، وبالأخص لأنك ذكرت عدم تمكنك من تحريكها في بعض الأحوال والتصاقها بالأنسجة المحيطة، وتلك علامات ليست جيدة، ويقوم الطبيب بأخذ التاريخ المرضي بدقة، وتوقيع الكشف السريري الطبي الجيد، وعمل الفحوصات والإجراءات الأخرى اللازمة لذلك مثل الخزعة أو بعض الأشعات، وعمل ما يلزم بعد الوصول للتشخيص الدقيق.

حفظكم الله، وحفظك من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً