الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشكو من صداع شديد مع وجع في العين، فما السبب؟
رقم الإستشارة: 2283923

41688 0 435

السؤال

السلام عليكم

لي فترة أعاني من صداع شديد مع وجع في العين، الصداع بكون دائما بإحدى الجهات، إما يمينا أو يسارا من فوق الأذن ليمتد لآخر النصف الأيسر أو الأيمن، أما بالنسبة لوجع العين فيكون من منطقة ما تحت الحاجب مع جفن العين، الوجع يأتي ويذهب، وأتعرض له بشكل كبير، وهذا رابط صورة توضيحية لمكان الوجع:

http://im54.gulfup.com/sGr58M.png

هل يمكن أن تفيدوني؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ عبير حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الصداع الذي تعانين منه هو الصداع النصفي أو الشقيقة، خصوصا مع عدم وجود أمراض أخرى مثل: آلام الأسنان، أو فقر الدم، أو حساسية والتهاب الجيوب الأنفية، أو ضعف الإبصار، وعموما الصداع النصفي أو الشقيقة هو توسع في الأوعية الدموية في الرأس واستثارة المستقبلات العصبية داخلها، وهي المسؤولة عن الإحساس بالألم مما يؤدي إلى نوبات من الصداع قد تشعرين بها في جانب واحد من الرأس، وقد تشعرين بها في كل الرأس، مع وجود أعراض تسبق نوبات الصداع تعرف بالأورا (Aura) مثل: الغثيان، التقيؤ، والحساسية المفرطة للضوء والضجيج، ويحتاج المريض كجزء أساسي من العلاج إلى الاسترخاء في غرفة مظلمة بعيدا عن الضوضاء والصوت العالي، وفي بعض الأحيان يأتي الصداع بدون تلك الأعراض، ويعرف بالصداع النصفي بدون الأورا.

والجلوس الخاطئ أو الاتكاء والسهر، وترك النوم ليلا، والنوم على وسادة مرتفعة أو منخفضة يؤدي إلى الصداع التوتري Tension headache بسبب الشد العضلي لعضلات الرقبة الخلفية، ولذلك يجب ترك عادات النوم والجلوس الخاطئ، وقد نجد أن ذلك هو السبب، وسيتم شفاؤك -إن شاء الله-.

وما زالت أسباب الصداع النصفي غير مفهومة وغير محددة، إلا أنه وجد أن الانخفاض في مستوى هرمون السيروتينين يؤدي إلى توسع الأوعية الدموية الطرفية في محيط الرأس مما يؤدي إلى الصداع، ويتم تشخيص المرض من خلال التاريخ الطبي والفحص البدني، ولا يحتاج الصداع النصفي إلى فحوصات وأشعة إلا في الحالات الشديدة جدا مثل الرنين المغناطيسي والأشعة المقطعية.

وعلاج الصداع أو الشقيقة من خلال مسكنات الألم مثل بروفين 600 مج بعد الأكل عند الضرورة، وتؤخذ أيضا Triptans وهي حبوب 100 مج تؤخذ مرتين يوميا، أو على صورة بخاخ في الأنف، وهذا يعطي نتائج أسرع في علاج الصداع، وتعالج الشقيقة أيضا من خلال تناول الأدوية المضادة للاكتئاب antidepresants مثل Cebralex 20 mg، وهذا الدواء يحسن الحالة المزاجية ويحسن الشعور بالضيق، ويقلل كثيرا من المخاوف المصاحبة للمرض، والحجامة من بين البدائل العلاجية لمرض الصداع النصف، فيمكن تكرار عمل الحجامة وفيها فائدة -إن شاء الله-.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • قطر محمد حسن حمد محمد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الحمدلله عزوجل أولاً

    في اكثر حالات الصداع النصفي
    يكون : تنسيم الرأس،فري الرأس،فتق الرأس.
    ولا يوجد له علاج بالطب الحديث
    ولا يتم إكتشافه بالأشعة بأنواعها
    الطب الشعبي هو الحل الأخير
    والحمد لله ..

  • مصر وفاء سامي

    ان شاء ربنا يشفكى

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً