الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل مضادات فطريات الأذن تصل لحليب الأم المرضع وتضر بطفلها؟
رقم الإستشارة: 2286177

4291 0 211

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وصف لي الطبيب دواء مضاد لفطريات الأذن، المركب الفعال به هو Bifonazole 1% على شكل قطرة للأذن، بحيث أضع ثلاث نقاط في الصباح، وثلاث نقاط في المساء، بعد أن استخدمته مدة أسبوعين بشكل متواصل اكتشفت أنه يمنع استخدامه أثناء الرضاعة، وابني الرضيع (عمره شهران) يعتمد اعتمادا كليا على الرضاعة، وقرأت أنه أثبت تأثيراته الضارة على الحيوانات، وأنه يصل إلى حليب الأم ويسبب ضررا، لكن لم أفهم أي نوع من الضرر يسبب، فأرجو أن تطلعوني على ماهية تأثيره السلبي على صغار الحيوانات الرضيعة؟ وكيف يمكنني أن أعلم أي ضرر قد تم لابني؟ وما علي القيام به الآن؟

بالإضافة إلى ذلك وبسبب عدم نجاعة الدواء وصف لي الطبيب لأذني اليمنى TRIAMCINOLONE، وللأذن اليسرى dexamethasone drop، فهل هذه الأدوية آمنة أثناء الرضاعة؟ وما مدى تأثيرها على الرضيع؟ إذا كانت هذه الأدوية تنتقل إلى الحليب ويتناوله الرضيع، فأي آثار سلبية يمكن أن تسببها له؟

وجزاكم الله عنا خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلا توجد دراسات على التأثيرات الضارة على الأطفال والرضع، ولهذا يتم التعامل مع الدواء بحذر بالنسبة لهم، والدراسات تشير لإفراز الدواء مع حليب الأم في حال حقن الدواء وريديا لدى الحيوانات، ولا دراسات على الإنسان، بكل الأحوال هناك حالات يعطى فيه هذا الدواء حتى للمرضع مع مراقبة طبية للرضيع.

كما أن الدراسات لا تشير لاحتمال الضرر من استخدام هذا الدواء لدى الأطفال فوق عمر السنتين، وأما بالنسبة للرضع فيمكن استخدامه تحت المراقبة الطبية لهذا الرضيع، وبناء على ما سبق فلا داعي للقلق من استخدام الدواء كقطرة، حيث أن المادة الدوائية الواصلة للدم قليلة جدا، ويمكن إهمال تأثيرها طالما أن فترة الاستخدام قصيرة وتم قطع الدواء على كل حال.

أما بالنسبة للقطرات الأخرى (ديكساميتازون، تريام سينولون) فلا مشكلة أبدا في استخدامها بالنسبة للرضاعة.

حفظ الله لك أبناءك ورزقك العافية على اهتمامك بإرضاعهم، ومع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً