الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

إجراء عملية للقضيب
رقم الإستشارة: 228625

3179 0 320

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم.
أنا شابٌ في مقتبل العمر، متزوج منذ فترة قليلة (أقل من سنة) تفاجأت أن عندي تسريباً في الدم في أنسجة أو شرايين القضيب، مما يسبب لي ضعفاً في الانتصاب، وقد قرر الدكتور المعالج إجراء عملية جراحية، فما رأي حضرتكم في ذلك؟ وهل تنصحوني بإجراء العملية؟ ولماذا؟

شكراً لكم حسن تعاونكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو محمد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تحديد الحاجة للعملية هو قرار الطبيب المعالج؛ لأنه يعرف الوضع بالتفصيل، وعادة يلجأ الطبيب إلى الجراحة في حالة أن العلاج الطبي لم يفد كثيراً.
والله الموفق.



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً