الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

رغم صغر سني فقد أدمنت العادة السرية بسبب انعزالي عن الناس.. ساعدوني.
رقم الإستشارة: 2287728

19961 0 348

السؤال

السلام عليكم.

أنا فتاة عمري 17 سنة، مدمنة على ممارسة العادة السرية، وفي كل مرة أنوي أن أتوقف عنها، أعود إلى ممارستها بعد يوم أو يومين، وكذلك أشاهد الأفلام الإباحية، وأعلم أن ممارسة العادة حرام، وأبكي لأنني أفعلها، وأعلم أن الله يراني، لكنني لا أستطيع التوقف عنها، والله إنني أرغب في التوبة، وأكره نفسي بسبب هذا الفعل.

وسبب أنني أدمنت هذه العادة، أننا أسرة منعزلة عن الناس، ونعيش لوحدنا أنا وأمي، ولا نخرج من البيت، ولا نقابل أحدا، لذلك كلما شعرت بالملل مارست هذه العادة القبيحة، وأعلم أن الحياة قصيرة، وأنني سوف أحاسب على فعلي، لكنني لا أعرف ماذا أفعل؟ وكيف أتوقف عنها؟

أرجوكم ساعدوني، لقد تعبت نفسيا، وأشعر بملل وخوف وقهر، فكيف أتوقف عن مشاهدة الأفلام، وممارسة العادة السرية؟ انصحوني، ولا تقولوا ابتعدي عن الوحدة؛ لأنني مجبورة عليها.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ريم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحبا بك -ابنتنا- في موقعك، ونشكر لك الاهتمام والحرص على السؤال، وإنما شفاء العي السؤال، ونسأل الله أن يوفقك ويصلح أحوالك، ونهنؤك على ضميرك الرافض للخطأ، الساعي للتوبة، ونسأل الله أن يتوب علينا وعليك، ويعجل لك بالحلال، وأن يحقق لنا ولك الآمال.

أسعدتنا المشاعر الرافضة للخطأ، وأفرحنا الانزعاج من مشاهدة الأفلام، وما يترتب عليها من إيقاظ لأفعى الشهوات من سباتها، ونؤكد لك أنك تملكين العلاج، فأنت -ولله الحمد- مسلمة تترك طعامها وشرابها لله، فكيف تضعفين فتشاهدين فيلما؟ وكيف تضعفين وتمارسين عادة سيئة لا تجر لك إلا المتاعب والحسرات، وهي ممارسة لا توصل إلى الإشباع، لكنها توصل للسعار والهيجان، كما أن ممارسة العادة السيئة تلحق الأضرار بالفتاة، فكم من فتاة فقدت بكارتها بالممارسة الخاطئة، وظلت بعد ذلك تندب حظها، وليت بناتنا يعلمن أن الشيطان الذي ساقهن إلى الرذائل وزين لهن ممارسة العادة السرية، هو الشيطان الذي يجلب لهن الأحزان، ويطمع في إيصالهن إلى اليأس من رحمة الرحيم، ومن مغفرة الغفور، حتى يحول بينهن وبين التوبة، فانتبهي لكيد الشيطان.

ومما يعينك على ترك المخالفة ما يلي: اللجوء إلى الله والتضرع إليه، واغتنام أوقات الإجابة، الاقتراب من الوالدة والاشتغال بخدمتها، والتقرب إلى الله ببرها، وإدخال السرور عليها، استغلال الوقت في التلاوة والتصفح لموقعك، واعلمي أن كتاب الله خير جليس، وهو جليس لا يمل وصاحب لا يغش، شغل النفس بالمفيد من الهوايات، وتنمية ما عندك من المهارات، عدم الذهاب لحجرتك إلا عند الاحتياج للنوم، واحرصي على أن تنامي على ذكر وطهارة، عطري حجرتك بأريج القرآن، واختاري ما يعجبك من أصوات القراء، واستمعي من خلال الموقع إلى المحاضرات، تخلصي من كل ما يذكرك بالممارسة من أماكن أو وسائل أو أنماط معيشية، واستبدلي الأفلام بأشياء حلال؛ فإن مشاهدة الأفلام لا تجوز حتى لو لم يترتب عليها ممارسة العادة السيئة، راقبي الله في سرك وعلانيتك، واستشعري خطورة ذنوب الخلوات، اعزمي على التغيير حتى لا تشوشي على مستقبلك الأسري، وحتى لا تفقدي لذة الحلال؛ لأن الإدمان على ممارسة العادة السيئة يغيير النمط الصحيح الحلال للممارسة، ونسأل الله أن يمتعك بالحلال، وأن يبغض إليك الفسوق والعصيان.

وهذه وصيتنا لك بتقوى الله، وقد أسعدتنا رغبتك، ولك منا الدعاء والتشجيع، وأنت -ولله الحمد- على خير، والدليل هو هذه اليقظة التي دفعتك للتواصل مع موقعك، ونبشرك بأن ربنا:" غفار لمن تاب وآمن وعمل صالحا ثم اهتدى"، وفقك الله وسدد خطاك، وحفظك وعصمك وتولانا وإياك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • المغرب elmehdi

    يا اختي اوصيكي بالصلاة كلما شعرت بداك الشعور تعودي علئ الصلاة و القران فداك ليس سوئ الشيطان يبعدكي عن طريقي ربنا و لا تحزني فهده مشكلة سهلة لكن عليك المقاومة و اسئل منك دعوة لي بالشفاء

  • رومانيا احمد علي

    السؤال يشبهني جدا
    اعاني من كل حرف ذُكر في السؤال
    امارها واشاهد الافلام الاباحية واعي ان الله سبحانه وتعالى يشاهدني واقول لنفسي سوف اتزوج واقلع عنها
    ادعو لي ان يسهل الله لي الزواج
    والله اني ارغب بالزواج والابتعاد عن هذه العاده التي قد تصلني الى نار ولا نعي لان انفسنا الامارة بالسوء
    يارب عفوك
    اللهم عفنا بالحلال
    اللهم عفنا بالحلال
    اللهم عفنا بالحلال
    اللهم عفنا بالحلال
    اللهم عفنا بالحلال
    وارزقنا بنت الحلال التي اعيش معها وتكون سبب بعد الله بطريق الحق

  • روسيا الإتحادية ام عبدالله

    اسال الله ان يعفها ويعفنا وفتيات الاسلام...
    وعسى الله ان يرزقها زوجا صالحا تقيا يخاف الله فيها...
    وجزاكم الله خيرا

  • أمريكا ريم محمد يوسف

    ربي يجزيكم خير

  • أمريكا سنيورهـ

    شكراً ربي يجزيكم خير ربي يشافي جميع مرضى المسلمين والمسلمات

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً