الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تتبع طرق إحضار القرين.. والحالة التي أصابتني بعدها
رقم الإستشارة: 2289656

24452 0 320

السؤال

السلام عليكم.

رأيت في النت طريقة لإحضار القرين؛ وعندما بدأت بتنفيذ هذه الطريقة؛ شعرت بأن جسمي كله بيقشعر كثيرا، وأحسست بخوف، فاستغفرت ربي، وذهبت من المكان الذي أنا فيه، فهل ما عملته صحيح؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك إسلام ويب، فأهلاً وسهلاً ومرحبًا بك، وكم يسعدنا اتصالك بنا في أي وقت وفي أي موضوع، ونحن سعداء حقًّا لتواصلك معنا، خاصة وأنك في هذه السِنِّ الصغيرة، ونشكرك على ثقتك العظيمة بهذا الموقع الإسلامي المتميز، ونسأل الله جل جلاله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يحفظك بما يحفظ به عباده الصالحين، وأن يوفقك في دراستك، وأن يعينك على ذكره وشكره وحُسن عبادته، وأن يصرف عنك هذه الأفكار السلبية التي ستُضيِّع وقتك، ولن تفيدك شيئًا في حياتك.

وبخصوص ما ورد برسالتك من قضية إحضار القرين، لا يوجد شيء في الحقيقة اسمه قرين تستطيع أنت إحضاره، النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (ما منكم من أحدٍ إلَّا وله قرينان: قرينٌ من الجن، وقرين من الملائكة)، فكل إنسانٍ من بني آدم -حتى وإن كان غير مسلم- فله قرينان، إلَّا أن المؤمن يعينه الله تبارك وتعالى على قرينه الظالم الكافر، فيكون ضرره عليه أقل، وعندك القرين الذي هو من الملائكة، هذا الذي يأمرك بالخير، وهو الذي يُعينك على الطاعة، أما قرينك من الجن فهو الذي يُفسد عليك حياتك ويأمرك بالفحشاء والمنكر، ويُزيِّن لك المعاصي والمنكرات والعياذ بالله تعالى.

فإحضار القرين شرعًا أو واقعًا ليس موجودًا، لأن هذا القرين موجود معك؛ لأنه يجري منك مجرى الدم.

أما كلمة القرين هنا؛ يقصد به الجن، فأنت الآن في هذه الحالة استعنت أو طلبت واحدا من الجن، وفعلاً بدأ هذا الجني يظهر لك بصورة خفية، والدليل على ذلك أن جسمك بدأ يقشعر ويتأثر، وإن طلبته مرة ثانية - خاصة وأنك لا تستطيع أن تصرفه عنك - قد يُحدث لك مشاكل لا يعلم بها إلَّا الله تعالى، لأنه قد يأتيك، خاصة وأن هذه الاستغاثات وطلب الجن لا يكون بالقرآن أو السنة، وإنما يكون بكلمات شيطانية، فأنت تنادي على أسماء ملوك الجن، وتستعين بهم من دون الله الواحد الأحد؛ ولذلك صَحَّ عن النبي صلى الله عليه وسلم أن الساحر كافر، وهذا نوع من أنواع السحر والدجل الذي لا أساس له في الدين، وقد يكون جميلاً، وقد يكون منمَّقًا، وقد يفعله البعض من المسلمين الجهلة الذين لا يعرفون الحكم الشرعي، إلَّا أن هذا كله خطر - يا ولدي -.

فأرى أن تُغلق هذا الباب نهائيًا، وألا تحاول أن تُجرِّب، وألا تسمح لنفسك وشيطانك وهواك، لأنك بذلك ستُدمِّرُ نفسك، قد يأتي الجن، ماردٌ من المردة فيؤذيك لأنك تؤذيه، أنت عندما تُنادي عليه الآن وتظل تنادي على ملوك الجن، وتستعين بهم أن يعطوك واحدا من هؤلاء ليساعدك أو ليقف معك، هذا الجني قد يكون جبَّارًا فيبطش بك، فتظل في إعاقة ذهنية وبدنية حتى تموت، وفوق ذلك أنت تعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم أخبرنا أن الساحر كافر، والله تبارك وتعالى بيَّن أن الاستعانة بالجن شِرك، ولا يجوز للإنسان أن يستعين إلَّا بالله تبارك وتعالى، وأنت تقرأ في صلاتك -يا ولدي- كل يومٍ عدة مرات {إياك نعبد وإياك نستعين} أي نعبدك ولا نعبد سواك، ونستعين بك ولا نستعين بغيرك يا الله.

أما الآن - صدقني - لن يستطيع الجن أن يأتيك إلَّا إذا ناديت على ملوك الجن، وسألتهم وتقربت إليهم بكلمات أنت لا تعرف معناها ولكنها تُرضيهم، ولذلك قد تقع في الشرك وأنت لا تدري.

فنصيحتي أن تُغلق هذا الباب نهائيًا، وفكرة أنك استدعيت قريناً من الجن هذا غير صحيح، الذي حدث لك إنما هو حضور الجني الذي عندما ناديت على أحدهم جاءك، وقد يأتيك هذا وقد يأتيك غيره، فالمرَّة الأولى قد مرَّت على خير، ولكن أنت لا تأمن المرات القادمة ما الذي سيحدث لك والعياذ بالله تعالى.

أسأل الله أن يصرف عنك كل سوء، وأن يعافيك من كل بلاء، وأن يجنبك كيد شياطين الإنس والجن، وأن يجعلك من المتميزين المتفوقين في دراسته، وأن يشغلك -يا ولدي- بدراستك ومستقبلك، فنحن في حاجة إلى أطباء ومهندسين، وإلى علماء ذرَّة، وإلى علماء في الزراعة والصناعة والتجارة، وإلى علماء في الشريعة، ولسنا في حاجة إلى سحرةٍ -يا ولدي- يا ولدي نحن لسنا في حاجة إلى سحرة، غفر الله لك، فأغلق هذا الباب، وانتبه لما يعود عليك وعلى أمتك بالخير.

هذا وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • ألمانيا ابوذرمحمدنورحمد

    بسم الله الرحمن الرحيم .. اخوك في الله ابوذرمحمدنورحمدمحمدنور يا أخي لا تضيع وقتك في اعمال الدجل والشعوذة

  • مجهول محمد

    براك الله فيكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً