الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل لغشاء البكارة دور في عدم الشعور بالاستمتاع؟
رقم الإستشارة: 2290204

13040 0 214

السؤال

السلام عليكم

أنا متزوج منذ 20 يومًا، وليلة الدخلة دخل الشك إلى قلبي في زوجتي لدخول العضو كاملا دون أي عائق، وذهبت إلى الطبيبة وقالت الغشاء مطاطي، ولكن لا أشعر بأي متعة مع زوجتي؛ لأن فتحة المهبل واسعة وتسمح بدخول العضو كاملا دون أي عائق، فهل الغشاء المطاطي يسمح بدخول العضو كاملا بدون أي معوقات؟ وماذا أفعل في عدم الشعور بالمتعة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ khaledelgamal422 حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن غشاء البكارة من النوع المطاطي موجود عند قسم من الفتيات، وقد خلقه الله تعالى دليلاً على طهارة وعفة المرأة, وهذا الغشاء قد لا يحدث إلا ألمًا خفيفًا خلال أول جماع، وأحيانًا دون نزول دم بعد الجماع، ودون الشعور بالتمزق, وذلك بسبب مرونة الغشا وتمدده؛ مما قد يبعث الريبة والشك في نفس الزوج, وهذا الغشاء المرن يسمح لقضيب الذكر بالدخول والخروج، ويسمح لحدوث إيلاج أو جماع كامل، وبالتالي لا يؤثر سلبًا على المتعة الجنسية.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً