الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

صوتي تغير في الآونة الأخيرة حتى في قراءتي للقرآن.. ما السبب؟
رقم الإستشارة: 2291888

5489 0 211

السؤال

صوتي تغير بعض الشيء في الآونة الأخيرة، وكلما اتصل عليّ شخص يعتذر لي بأنه أيقظني من النوم- يبدو صوتي هكذا- وقد لاحظت أيضًا بأن صوتي يكون في بداية قراءتي للقرآن جميلا، ثم يبدأ بالتغير فيصبح نشازًا! ولا أدري ما السبب؟

جزاكم الله خيرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو العز حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالصوت يصدر من الحنجرة عندما يغلق الحبلين الصوتيين فتحة الحنجرة بشكل كامل ومتطابق تمامًا، وعند خروج الهواء المدفوع من الصدر صعودًا باتجاه البلعوم يمر قسريًا بين الحبلين الصوتيين، ويسبب اهتزازهما، وبالتالي يصدر الصوت، أي سبب يسبب أي مما يلي قد يسبب البحة، وتغيرا في لحن الصوت:
1- عدم الإغلاق الكامل للحبلين الصوتيين على بعضهما إما بسبب شلل جزئي في أحدهما أو كليهما أو بسبب وجود عقيدة أو كتلة على أحدهما أو كلاهما مما يمنع الانطباق الكامل بين الحبلين الصوتيين، وبالتالي تحدث البحة.

2- سماكة الحبلين الصوتيين الكاملة في التهابات الحنجرة المزمنة ( تخريش مزمن بالتدخين أو بحمض المعدة الراجع على الحنجرة من المعدة ) تسبب تغيرا في كتلة وقوام الحبلين الصوتيين، وبالتالي تحدث البحة.

3- وجود مفرزات مخاطية كثيفة على الحبلين الصوتيين مصدرها إما من الصدر، أو من الطريق التنفسي العلوي ( الأنف والبلعوم ), فهذه المفرزات تعيق حركة الحبلين الصوتيين وتسبب البحة.

من وصفك فإن هذه البحة مؤقتة في الصباح غالبًا أو بعد الإجهاد الصوتي عند القراءة الطويلة نسبيًا، وعلى هذا أرجح أن يكون السبب هو التهاب الحنجرة المزمن أو المفرزات المخاطية المتراكمة، ولا بد من الفحص الطبي الجيد باستخدام التنظير التلفزيوني المباشر للحنجرة لمعرفة السبب والعلاج بحسب ما يتم تشخيصه للحنجرة.

أنصحك بالابتعاد عن جميع المخرشات التنفسية من تدخين، وغبار وهواء المكيف الموجه مباشرة على الوجه، بالإضافة لأي مادة كيماوية مخرشة كالمنظفات القوية والمعقمات, وهناك بعض الأطعمة المخرشة مثل الفليفلة الحارة، والبهارات، والحوامض، والماء البارد، كما عليك بترطيب الحنجرة بالإكثار من شرب الماء، وعمل تبخيرات يومية بالبخار المضاف له بعض الأعشاب العطرية مثل: الزهورات والبابونج، وشربها أيضًا محلاة بقليل من العسل.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً