شخصية طفلي ضعيفة ويخاف من كل شيء ويبكي فكيف أعالج الأمر - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شخصية طفلي ضعيفة ويخاف من كل شيء ويبكي، فكيف أعالج الأمر؟
رقم الإستشارة: 2293362

5828 0 195

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ابني يبلغ من العمر ستة أعوام، ويعاني من الخوف الشديد، ولا يدافع عن نفسه، ويبكي لأي سبب، حتى حينما يمازحه أحدهم بمزحة ثقيلة، شخصيته ضعيفة ومهزوزة، أرشدوني كيف يمكنني نزع الخوف من شخصيته، فهو ابني الكبير وقد عقدت عليه جميع آمالي.

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Amany حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأطفال عادةً يتأثرون بالمحيط الخارجي والعلاقة مع الآخرين، خاصة مع العلاقة مع الوالدين، فهي تؤثِّر فيهم تأثيرًا مباشرًا، بجانب تكوينهم الجيني وموروثهم.

ولذلك أنصحك بأن تتوقفي أنت عن الخوف، أوقفي الخوف على ابنك، الخوف الشديد -وإن شاء الله تعالى هو يتوقف عن الخوف، فهو مستردُّ الخوف منكِ، خوفك الشديد عليه يجعله يخاف، اتركي الخوف الشديد عليه، عامليه كأنه شخص كبير، كوني صادقة معه، اشرحي له كل الأشياء، وبعد ذلك اسأليه إذا كان خائفًا: ماذا يُخيفه؟ اشرحي له لماذا يجب ألا يخاف؟ وما هي الأشياء التي يجب أن يخاف منها؟ وكوني صريحة معه، ودعيه يعيش حياته طبيعيًا.

إذا لم تُجدي نصيحتي هذه ولم تُؤتي أكلها، وكان طفلك من الذين عندهم خوفًا مرضيًا فأرجو أن تذهبي به وتقابلين مختصًّا في أمراض الأطفال النفسية، فلعلَّه يفحصه ويجد المشكلة، ولكن إذا كان هذا ردَّةُ فعلٍ طبيعية فاتبعي النصائح التي ذكرتُها لك، -وإن شاء الله تعالى-يتخلص من الخوف.

وفَّقك الله وسدَّدك خُطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً